هدوء حذر بميدان "رابعة العدوية" وسط تواجد أمني كثيف

تظاهرات ومسيرات في عدة محافظات في ذكرى مرور شهر على فض الاعتصامات

نشر في: آخر تحديث:

يسود الهدوء الحذر محيط ميدان "رابعة العدوية"، فيما قامت قوات الأمن المصرية، تساندها قوات الجيش، الجمعة، بإغلاق جميع الشوارع المؤدية إلى الميدان بمدينة نصر في القاهرة، بالأسلاك الشائكة والحواجز الحديدية، وذلك استعداداً للمظاهرات التي دعت إليها جماعة الإخوان المسلمين لإحياء ذكرى مرور 30 يوماً على فض اعتصامي ميدان النهضة ورابعة العدوية، نقلاً عن "اليوم السابع" المصرية.

وأغلقت السلطات الشوارع المؤدية إلى ميدان رابعة، كما نشرت عدداً من المدرعات في الشوارع الجانبية.

وقامت قوات الجيش والشرطة، الجمعة، بإغلاق شارع جامعة الدول العربية، وشارع البطل أحمد عبدالعزيز، وإغلاق جميع المداخل المؤدية إلى ميدان مصطفى محمود في حي المهندسين بالحواجز الحديدية، رغم انتهاء وقت حظر التجوال في السادسة صباحاً.

ودعا أنصار الإخوان إلى مسيرات مناهضة للحكومة، وحث بعضهم على الزحف مجدداً إلى ميدان رابعة العدوية، عقب التجمع بمساجد قريبة في شارع مكرم عبيد بمدينة نصر.

كما أعلنت جماعة الإخوان بالقليوبية عن تنظيم 6 مسيرات عقب صلاة الجمعة من عدة مناطق بالمحافظة.

وستنطلق المسيرات أيضاً في محافظة الإسكندرية من أمام مسجد التوحيد ومسجد القائد إبراهيم بمحطة الرمل، إضافة إلى مسيرات من مسجد سيدي بشر.

وينظم "التحالف الوطني لدعم الشرعية" عدة مسيرات في محافظة قنا "جنوب"، كما دعا التيار الإسلامى بمحافظة أسوان (جنوب) إلى الاحتشاد في الميادين.