مجهولون يغتالون ضابطاً مصرياً مسؤولاً عن ملف "الإخوان"

أطلقوا عليه وابلاً من الأعيرة النارية أثناء خروجه من منزله في مدينة نصر

نشر في: آخر تحديث:

أكد مصدر أمني مسؤول بوزارة الداخلية المصرية أن مجهولين استهدفوا المقدم محمد مبروك الضابط بقطاع الأمن الوطني والمسؤول عن متابعة نشاط جماعة الإخوان، أثناء خروجه من مسكنه بجوار مول السراج بمدينة نصر، حيث أطلقوا عليه وابلاً من الأعيرة النارية، ليصاب بـ7 طلقات، أدت إلى مقتله وسط حالة من الرعب انتابت المتواجدين بالمنطقة.

يُذكر أن المقدم محمد مبروك هو أحد الشهود الرئيسيين في قضية هروب السجناء من سجن وادي النطرون والمتهم فيها الرئيس السابق محمد مرسي، وكان من المنتظر أن يدلي بشهادته في الجلسة القادمة لمحاكمته.

ووفق ما نشرته صحيفة "اليوم السابع" كلف النائب العام المستشار هشام بركات نيابة مدينة نصر بفتح تحقيق عاجل في حادث اغتيال مبروك، وأمر الأجهزة الأمنية باتخاذ الإجراءات اللازمة والتحري عن الحادث.