الرئاسة المصرية تتعهد بضرب الإرهاب الأسود بيد من حديد

14 قتيلاً و200 جريح في تفجير استهدف مديرية أمن الدقهلية

نشر في: آخر تحديث:

نعت الرئاسة المصرية ضحايا التفجير "الإرهابي" الذي وقع في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء، مستهدفاً مديرية أمن الدقهلية وراح ضحيته 14 قتيلاً.

وأكدت الرئاسة أن العمليات الإرهابية تزيد الدولة تصميماً على اجتثاث الإرهاب من كافة ربوع البلاد، وإصراراً على تنفيذ خارطة مستقبل الشعب المصري وإرادته.

وأضافت: "من منطلق ثقتنا في تلاحم أبناء مصر خلف مؤسسات الدولة، نتعهد بضرب الإرهاب بيد من حديد قصاصا للضحايا ومصابي هذا الحادث الإرهابي الخسيس".

وتابع البيان "نؤكد أننا لن نسمح للإرهاب الأسود والقائمين عليه بتعطيل استحقاقات خارطة المستقبل، والوقوف أمام إرادة الشعب المصري".