حبس 18 من الإخوان بتهمة الانتماء لتنظيم إرهابي

غداة قرار الحكومة المصرية اعتبار جماعة الإخوان تنظيماً إرهابياً

نشر في: آخر تحديث:

قررت النيابة العامة المصرية، الخميس، حبس سبعة من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين 15 يوماً على ذمة التحقيق بعد أن وجهت لهم تهمة "الانضمام إلى تنظيم إرهابي"، بحسب وكالة أنباء "الشرق الأوسط" المصرية.

ويأتي توجيه هذا الاتهام لأعضاء الإخوان غداة قرار الحكومة المصرية اعتبار جماعة الإخوان "تنظيماً إرهابياً".

وأكدت الوكالة أن الشرطة أوقفت سبعة من أعضاء الجماعة في الإسكندرية، من بينهم مصطفى جمعة أمين نجل نائب المرشد العام للجماعة جمعة أمين المقيم حالياً في لندن وأحالتهم إلى النيابية التي وجهت لهم هذا الاتهام.

وأوضحت الوكالة أن النيابة العامة قررت كذلك حبس 11 من أعضاء الإخوان 15 يوماً على ذمة التحقيقات في مدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية في دلتا النيل، بتهمة "الانضمام إلى تنظيم إرهابي"، موضحة أنه تم توقيفهم بعد اشتباكات في جامعة الزقازيق.

وجاء قرار الحكومة باعتبار الإخوان "تنظيماً إرهابياً" غداة تفجير بسيارة مفخخة استهدف مقر مديرية أمن الدقهلية في مدينة المنصورة بدلتا النيل وأوقع 15 قتيلاً معظمهم من رجال الشرطة.

وصباح الخميس، أصيب خمسة أشخاص في هجوم بقنبلة على حافلة نقل عام، وهو أول اعتداء يستهدف مدنيين منذ عزل الرئيس الإسلامي السابق محمد مرسي في 3 يوليو الماضي.