عاجل

البث المباشر

اجتماع وزاري حول سد النهضة الإثيوبي ينفض بلا نتائج

وزراء الري في مصر والسودان وإثيوبيا لم يتفقوا على موعد ومكان الاجتماع القادم

المصدر: الخرطوم - فرانس برس

انتهى اجتماع وزراء الريّ في كل من مصر والسودان وإثيوبيا بالخرطوم، الأحد، دون تحديد زمان ومكان الاجتماع المقبل الرامي لحلّ الخلافات بين الدول الثلاث بشأن مشروع سد النهضة، الذي تبنيه أديس أبابا على نهر النيل، كما أعلن الوزير السوداني.

وقال وزير الموارد المائية والكهرباء السوداني، معتز موسى، للصحافيين عقب اختتام اجتماعات امتدت يومين بالعاصمة السودانية، وشارك فيها خبراء من الدول الثلاث: "ستكون هناك اجتماعات لاحقة لم يتفق حول مكانها وزمانها، وسيتم تحديد زمانها ومكانها بعد عودة كل طرف الى بلده للتشاور".

لكن مصدراً مشاركاً في المفاوضات قال - طالبا عدم ذكر اسمه - إن "المواقف التفاوضية لإثيوبيا ومصر متباعدة جداً ولم يحدث اتفاق".

وأكد وزير الري الإثيوبي، أمس السبت، عند افتتاح الاجتماعات أن "سد النهضة هو مشروع استراتيجي لمكافحة الفقر في إثيوبيا".

وأعلن الرئيس السوداني عمر البشير في ديسمبر الماضي أن السودان يساند بناء السد الإثيوبي.

وسبق لوزراء الدول الثلاث أن عقدوا اجتماعين في الخرطوم في نوفمبر وديسمبر الماضيين للاتفاق حول كيفية تنفيذ التوصيات، التي رفعتها اليهم في يونيو 2013 "لجنة الخبراء الدوليين" بشأن سد النهضة الذي تعارض مصر بناءه.

ويجلب سد النهضة الإثيوبي المعتزم بناؤه على مجرى النيل الأزرق، الفرع الرئيسي لنهر النيل أكثر من 60% من مياه النهر.

إعلانات

الأكثر قراءة