الصحة: وفاة 55 شخصاً بمصر جراء الانفلونزا الموسمية

نشر في: آخر تحديث:

قالت وزارة الصحة المصرية، اليوم الثلاثاء، إن ثلاثة أشخاص توفوا جراء الإصابة بفيروس انفلونزا (H1N1) الموسمية منذ مطلع الأسبوع الجاري ليصل إجمالي عدد الوفيات بالمرض في البلاد منذ بدء موسم الشتاء إلى 55 حالة.

وأضافت في بيان إنه منذ يوم السبت الماضي وحتى اليوم الثلاثاء تأكد إصابة 71 شخصاً بفيروس (H1N1) ليصل إجمالي الإصابات المؤكدة منذ ديسمبر إلى 595 حالة.

وكان الفيروس يعرف عالمياً عام 2009 باسم "إنفلونزا الخنازير" لكن منظمة الصحة العالمية أعلنت عام 2010 أنه ضمن فيروسات الإنفلونزا الموسمية.

ونقل البيان عن وزيرة الصحة مها الرباط قولها: "هناك تباطؤ ملحوظ في معدل عدد الحالات المصابة بأعراض تنفسية شديدة نتيجة للفيروس. كما أن هناك انخفاضاً في معدل حدوث المضاعفات نتيجة التوعية المستمرة للمواطنين".

وأثار استخدام وسائل الإعلام المصرية لكلمة "انفلونزا الخنازير" الذعر وسط المصريين. ووجهت اتهامات لوزارة الصحة بالتقصير في التعامل مع الأزمة وهو ما نفته الوزارة.

ويعود التلاميذ إلى المدارس الأسبوع المقبل بعد انقضاء إجازة منتصف العام.
وقالت وزيرة الصحة بحسب البيان: "إن الوزارة أعدت خطة وتم توزيعها على الجهات المعنية منها وزارة التربية والتعليم سيتم تنفيذها من بدء الدراسة".

وأضافت: "كما تم توفير جميع المستلزمات الطبية والأدوية بالمستشفيات وأن الوقاية تعتمد في الأساس على التثقيف الصحي والتوعية بطرق انتقال الإنفلونزا والوقاية منها".

وقالت الوزارة إنها ستصدر بيانات يومي السبت والثلاثاء من كل أسبوع للإعلان عن أحدث البيانات المتعلقة بالمرض.