عاجل

البث المباشر

اشتباكات أمام وداخل جامعة القاهرة بين الطلاب والأمن

المصدر: دبي - قناة الحدث

استخدمت قوات الأمن المصرية الغاز المسيل للدموع لتفريق تظاهرات الطلاب المناصرين لجماعة الإخوان المسلمين أمام جامعة القاهرة.

هذا وأعلنت وزارة الصحة المصرية في بيان وفاة أحد المواطنين وإصابة 14 آخرين، في تجمعات ومظاهرات أمام جامعة القاهرة. وأوضح البيان أنه تم نقل المصابين إلى مستشفى الطلبة، فيما تواجدت 10 سيارات إسعاف بمكان الحادث.

وقد هاجم طلاب الإخوان المتظاهرين بجامعة القاهرة قوات الأمن أمام الباب الرئيسي للجامعة، بقنابل المولوتوف؛ حيث وقعت إصابات بين المجندين وصلت إلى 3 إصابات، كما قام طلاب الإخوان بتحطيم كاميرات المراقبة بالباب الرئيسي لجامعة القاهرة.

وردّت قوات الأمن بإطلاق قنابل الغاز بشكل مكثف على المشاركين في المظاهرات.

من جانبه، أكد المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء المصري، أن "على الجميع تحمل مسؤولياته لمواجهة أحداث العنف والشغب والتخريب التي يقوم بها طلاب تنظيم الإخوان الإرهابي في الجامعات والمدن الجامعية".

وشدد محلب على ضرورة قيام رؤساء الجامعات باستخدام ما لديهم من صلاحيات لمواجهة تلك الأحداث وتحويل الطلبة المتورطين فيها إلى التحقيق وتشديد العقوبة في حالة العودة، مع تطبيق عقوبة الفصل طبقاً لتعديلات قانون تنظيم الجامعات.

كما أفادت مراسلة قناة "الحدث" بتجمع العشرات من طالبات الإخوان المسلمين عند جامعة الأزهر.

على جانب آخر، أفادت مراسلة قناة "الحدث" باندلاع اشتباكات بين طلاب الإخوان وقوات الأمن أمام باب كلية التربية بجامعة الإسكندرية، اليوم الأربعاء، وذلك بعد ما خرج الطلاب إلى خارج الأسوار لتصعيد احتجاجهم.

وأطلقت قوات الأمن قنابل الغاز المسيل للدموع على الطلاب الذين فرّوا هاربين إلى داخل الساحة، فيما ألقى طلاب الإخوان الحجارة على القوات المصطفة بالخارج.

وفي محافظة الشرقية وقعت 16 إصابة في اشتباكات بين الطلبة وقوات الأمن داخل جامعة الزقازيق.

تأتي تظاهرات الطلاب بالجامعات للتنديد بحكم الإعدام الصادر ضد 529 قياديا بالجماعة، وللتعبير عن رفضهم لتواجد قوات الأمن أمام الكليات وإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع، متوعدين بتصعيد احتجاجهم خلال هذا الأسبوع.

إعلانات