مصر.. تشريعات جديدة لمواجهة الإرهاب

نشر في: آخر تحديث:

درست اللجنة الأمنية المصغرة في الحكومة المصرية إصدار تشريعات جديدة لمكافحة الإرهاب، بعد التفجيرات التي شهدها محيط جامعة القاهرة أمس الأربعاء، وأسفرت عن مقتل اثنين وإصابة خمسة آخرين.

وضم الاجتماع الذي عقده رئيس الحكومة المصرية إبراهيم محلب وزراء الدفاع والداخلية والعدل والمخابرات العامة والمخابرات الحربية والأمن القومي، وأصدر قرارات بتكثيف الأمن في المناطق المحيطة بالجامعات، وجرى استعراض التشريعات المتعلقة بمواجهة الإرهاب.

هذا.. وأصدرت النيابة العامة المصرية بياناً جاء فيه أنه بعد معاينة مكان وقوع التفجيرات الثلاثة، تبين أن الانفجار الأول نتج عن عبوة ناسفة، دفنت أسفل جذع شجرة على مسافة متر واحد من كشكي مرور للشرطة، وتبع ذلك انفجار عبوة ثانية أخفاها الجناة داخل لوحة إعلانية تجاور خطاً رئيسياً للغاز الطبيعي، وتبعد عن مكان الانفجار الأول عشرة أمتار تقريباً، ثم وقع انفجار ثالث بعبوة كانت داخل بالوعة صرف صحي على بعد عشرة أمتار عن مكان تواجد أعضاء النيابة القائمين بالمعاينة.

هذا وتبنت جماعة "أجناد مصر" في بيان لها التفجيرات الثلاثة التي ضربت محيط جامعة القاهرة, والتي راح ضحيتها اثنان بينهما عميد في الشرطة، بالإضافة إلى وقوع خمسة جرحى.

وأوضحت جماعة "أجناد مصر" في بيانها أن هذه التفجيرات تأتي ضمن حملة "القصاص حياة"، وذلك للوصول إلى كبار قيادات الأمن المتمركزين قرب ميدان النهضة في حين تم تأخير تفجير العبوة الثالثة نظراً لاحتشاد عدد من المدنيين.

وبررت الجماعة العملية بأنها انتقام من الشرطة، بسبب القبض على عدد من الفتيات من أنصار الإخوان.