حبس 37 طالباً إخوانياً 5 سنوات في أحداث جامعة الأزهر

نشر في: آخر تحديث:

قضت محكمة جنح مدينة نصر، اليوم الثلاثاء، بسجن 37 من طلاب جامعة الأزهر المنتمين لجماعة الإخوان 5 سنوات، وإحالة آخر للأحداث، في أحداث الاشتباكات التي شهدتها جامعة الأزهر أيام 9 و10 و28 ديسمبر الماضي.

وواجه المتهمون تهماً بإثارة الشغب والبلطجة وقطع الطريق والتعدي على أفراد الشرطة، ومقاومة السلطات، والتظاهر دون الحصول على تصريح من وزارة الداخلية، والانضمام إلى جماعة إرهابية مسلحة تهدف إلى تكدير السلم والأمن العام، وإتلاف الممتلكات العامة والخاصة، وحيازة زجاجات مولوتوف حارقة.

وكانت أجهزة الأمن قد ألقت القبض على 37 طالباً منتمين للإخوان ثبت تورطهم في الأحداث، ضمن ما يزيد عن 100 طالب كان قد قبض عليهم، وأسندت النيابة إلى المتهمين تهم التجمهر والبلطجة وإتلاف الممتلكات العامة وحيازة أسلحة بيضاء وترويع الطلاب والانضمام إلى جماعة إرهابية مسلحة تهدف إلى تكدير السلم والأمن العام وتعطيل العمل.

يذكر أن الدكتور أحمد حسني، نائب رئيس جامعة الأزهر، أعلن أنه تم فصل الطلاب الـ37، وأضاف أن الطلاب قاموا بارتكاب العديد من الجرائم التي تعطي لإدارة الجامعة الحق في فصلهم نهائياً من الجامعة، خاصة بعد أن قاموا بإشهار السلاح في وجوه زملائهم وفي وجوه قوات وأفراد الشرطة.