عاجل

البث المباشر

"حلايب" تعيد التوتر مجدداً بين مصر والسودان

المصدر: القاهرة – أشرف عبد الحميد

عادت مجدداً أزمة "حلايب وشلاتين"، لساحة الخلاف والتوتر في العلاقات بين مصر والسودان، بعد إعلان الخرطوم أن قوة جديدة من الفرقة 101 مشاة البحرية تسلمت مواقعها في منطقة حلايب، إضافة إلى تصريحات السفير السوداني في القاهرة أحمد العربي بأن حلايب سودانية.

وقالت وكالة الأنباء السودانية الرسمية سونا إن "قوة جديدة من الفرقة 101 مشاة البحرية التابعة للجيش السوداني تسلمت أمس الاثنين، مواقعها في منطقة حلايب بولاية البحر الأحمر".

وأكد حاكم الولاية محمد طاهر إيلا أن "وجود القوات المسلحة السودانية في المنطقة يعبر عن السيادة السودانية عليها مشيدا بالقوات المسلحة ودورها في حماية الوطن، وتحقيق مبدأ سيادة السودان على أراضيه".

وعلى الجانب الآخر أعلن السفير السوداني بالقاهرة الحسن أحمد العربي، أن حلايب سودانية وشدد على ضرورة أن تتوصل الدولتان إلى حل لها، لافتاً إلى أن الخرطوم تجدد شكواها بالأمم المتحدة سنوياً حتى لا يسقط حقها في المطالبة بها.

القاهرة : "حلايب" مصرية وخاضعة لسيادتنا

ورداً على ذلك، قال المتحدث باسم الخارجية المصرية، السفير بدر عبد العاطي، إن "حلايب وشلاتين أرض مصرية، يتمتع أهلها بالحقوق والواجبات المحقة لجميع المصريين"، مشيراً إلى أن "الدستور الجديد أكد مصرية هذه المنطقة وخضوعها للسيادة المصرية".

ونفى عبد العاطي استدعاء السفير السوداني إلى ديوان الوزارة رداً على تصريحاته لافتاً إلى أن الحكم الإداري في حلايب وشلاتين تقوم به المؤسسات المصرية.

ومن جهة أخرى استنكرت عدة أحزاب مصرية تصريحات السفير السوداني ووصفتها بأنها تعمل على خلق أزمات سياسية بين القاهرة والخرطوم، في الوقت الذي يحتاج فيه البلدان لتضافر جهودهما لمواجهة المؤامرات التي تحاك ضدهما لتقسيمهما، فضلاً عن حرب المياه التي تهددهما.

وأضافت أن "حلايب أرض مصرية 100% ولا نقاش في ذلك، وأي حديث في ذلك الموضوع يعتبر خرقاً للمعاهدات الدولية الموقعة بين البلدين".

إعلانات