خبراء: تصويت المصريين بالخارج أخفق دعوات المقاطعة

نشر في: آخر تحديث:

أشاد السفير نبيل بدر، مساعد وزير الخارجية الأسبق للشؤون العربية ورئيس مجلس إدارة الجمعية المصرية للأمم المتحدة، بالمظهر الحضاري للمصريين في الخارج أثناء عملية التصويت التي جرت الخميس في إطار سباق الانتخابات الرئاسية.

وأعرب عن سعادته بوجود روح إيجابية تحلى بها المصريون في الخارج في أول أيام تصويت للانتخابات الرئاسية، موضحاً أن الأعداد التي قامت بالتصويت في أول يوم خير دليل على أن المصريين لديهم وعي بمصلحة بلادهم ويقدرون هذا الوطن الغالي باعتبارهم عنصراً أساسياً في بناء مصر.

وأضاف بدر، خلال حواره ضمن برنامج "الحدث المصري" عبر شاشة "الحدث"، مساء الخميس، أن الشعب المصري العظيم بالداخل وبالخارج أبهر العالم في ثورتيه وأبهره أيضاً في الاستفتاء على الدستور، وكما يبهره اليوم بقدرته على اختيار حاكم يصون البلاد.

من جانيه، قال الدكتور حسن سلامة، أستاذ النظم الانتخابية والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، إن المصريين في الخارج ضربوا المثل في حبهم لبلدهم برغم بعدهم عن البلاد، إلا أنهم أصروا على المشاركة في مستقبل وطنهم وإنجاز الخطوة الثانية من خارطة الطريق، مشيراً إلى أن إقبال المصريين بالخارج على التصويت بقوة خلال انتخابات الرئاسة يشير لإخفاق دعوات الجماعة الإرهابية وتحالفها لمقاطعة الانتخابات الرئاسية ومحاصرة السفارات.

وتوقع سلامة أن تشهد اللجان في الخارج نسب مشاركة عالية مقارنة بالانتخابات الرئاسية السابقة، موضحاً أن وزارة الخارجية بالاشتراك مع وزارة التنمية المحلية ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات واللجنة العليا للانتخابات الرئاسية قدموا تسهيلات كبيرة لم تُقدم في أي انتخابات سابقة، ويكفي أن يكون التصويت ببطاقة الرقم القومي أو بجواز السفر المُميكن دون تسجيل مسبق حافزاً لمشاركة واسعة.

ولفت سلامة إلى أن متابعة المنظمات الدولية والعربية لسير الانتخابات يضمن شرعيتها ونزاهتها وهو أمر مرحب به.