الأوقاف: فصل أي خطيب يستغل المنبر للحض على العنف

نشر في: آخر تحديث:

قال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف المصري، إن أي خطيب يستغل المنبر للتكفير والحض على العنف والتخريب، ويثبت عليه ذلك، سيفصل فوراً ولا مكان له في الوزارة، مشدداً على أن وزارة الأوقاف ماضية في تطبيق القانون بعدم السماح لاعتلاء غير المتخصصين المنابر، وعدم استغلالها سياسياً أو حزبياً.

وأضاف جمعة، خلال حواره ضمن برنامج "الحدث المصري" عبر شاشة قناة "الحدث" مساء الأحد، أن الأمة العربية تواجة خطر التطرف والإرهاب من ناحية، والتسيب والإلحاد من ناحية أخرى، مشيراً إلى أن أعداء الأمة العربية لا يكفون عن محاولاتهم الخبيثة لزعزعة أمنها واستقرارها، وهذا يتطلب وقفة رجل واحد في مواجهة كل هذه التحديات.

وأضاف أن موجات الإلحاد والتسيب والتطاول على الثوابت الراسخة للأمة تعد زاداً ووقوداً للتطرف والإرهاب، والعكس بالعكس، مشيراً إلى أن وزارة الأوقاف تعمل بتنسيق كامل مع كثير من الوزارات والمؤسسات، وعلى رأسها الأزهر الشريف ووزارة الشباب والرياضة والتعليم، وتم توقيع بروتوكول لمواجهة التطرف والإلحاد معاً، ونسير في ذلك بخطى ثابتة.

وأوضح أن تنظيم "داعش" الإرهابي ما هو إلا صنيعة القوى الاستعمارية الكبرى لزعزعة الاستقرار في الأمة العربية والإسلامية.