عاجل

البث المباشر

تنظيم "أجناد مصر" يتبنى الانفجار أمام جامعة القاهرة

المصدر: القاهرة – فرانس برس

انفجرت قنبلة، بعد ظهر الأربعاء، في ميدان النهضة أمام جامعة القاهرة، ما أدى إلى إصابة 10 أشخاص، هم ستة من رجال الشرطة وأربعة مدنيين، وأعلن تنظيم "أجناد مصر" الجهادي مسؤوليته عنه.

وأكد بيان لوزارة الداخلية المصرية أن كل المصابين، ومن بينهم سيدة ومساعد مدير أمن الجيزة اللواء جمال حمدي، نقلوا إلى المستشفيات للعلاج وأن جراحهم ليست خطيرة.

ومساء الأربعاء، أعلن تنظيم "أجناد مصر" مسؤوليته عن التفجير في بيان نشره على حسابه على موقع "تويتر".

وقال البيان: "استمرارا لجملة "في القصاص حياة" تمكنا من الوصول مرة أخرى إلى قلب تجمع قيادات الأجهزة الأمنية المحاصرة لجامعة القاهرة"، مضيفا أن هذا التفجير يأتي ردا على "التنكيل بالطلاب".

وكانت القنبلة، التي وصفتها المصادر الأمنية بـ"البدائية"، انفجرت على بعد بضعة أمتار من المكان الذي وقع فيه تفجير قنبلة في ابريل الماضي أدى الى مقتل ضابط كبير في الشرطة. وتبنت جماعة "أجناد مصر" كذلك هجوم أبريل.

وأمس الأربعاء، أقامت الشرطة حزاما أمنيا حول المكان بعد وقوع الانفجار، بحسب صحافي من وكالة "فرانس برس" أكد أن قوات الأمن انتشرت في كل أرجاء ميدان النهضة الذي تطل عليه جامعة القاهرة.

كما جابت كلاب بوليسية الميدان للكشف عن أي متفجرات أخرى محتملة، بينما تمركزت ثلاث سيارات إسعاف على الأقل على مقربة من موقع الانفجار، بحسب المصدر نفسه.

وهذا الانفجار هو الثالث الذي يقع في القاهرة في غضون شهر واحد.

ففي 15 أكتوبر الجاري انفجرت عبوة ناسفة في وسط القاهرة في منطقة تزدحم عادة بالمارة، ما أدى الى إصابة 13 شخصا بجروح.

وفي 21 سبتمبر الماضي قتلت قنبلة شرطيين أمام مقر وزارة الخارجية المصرية. وأعلنت جماعة "أجناد مصر" كذلك مسؤوليتها عن هذا التفجير.

إعلانات