عاجل

البث المباشر

مصر تكشف ملابسات مقتل السياح المكسيكيين بـ"الخطأ"

المصدر: القاهرة – أشرف عبد الحميد

أجرى وزير الخارجية المصري، سامح شكري، اتصالاً هاتفياً صباح الاثنين بوزيرة خارجية المكسيك، كلاوديا ماسيو، حيث كشف لها ملابسات حادث مقتل السياح المكسيكيين بالصحراء الغربية أثناء عملية مطاردة من جانب قوات الجيش والشرطة المصرية لعناصر إرهابية وإجرامية.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، المستشار أحمد أبو زيد، إن شكري شرح خلال الاتصال الملابسات الخاصة بالحادث، موضحاً أن السائحين المكسيكيين تواجدوا في منطقة عمليات محظورة، تزامناً مع عملية مطاردة تقوم بها قوات الجيش والشرطة لعناصر متطرفة تستخدم سيارات دفع رباعي مشابهة لتلك التي يستخدمها السائحون، الأمر الذي أدى إلى تعرضهم لنيران القوات.

وأشار أبو زيد إلى أن شكري أوضح أن وزارة الداخلية أكدت قيامها بالتحقيقات اللازمة للوقوف على الأسباب الكاملة للحادث، وأن الحكومة المصرية سوف تقدم كافة أشكال العون والمساعدة لضمان توفير العلاج والرعاية الصحية اللازمة للمصابين، وتسهيل مهمة نقل جثامين المتوفين إلى بلادهم.

من جانب آخر، زار السفير المكسيكي بالقاهرة، الفاريز فوينتوس، المصابين المكسيكيين الخمسة في الحادث، وتبين أن حالتهم مستقرة.

وكانت وزارة الداخلية المصرية قد أصدرت بياناً قالت فيه إنه أثناء قيام قوات الأمن بملاحقة بعض العناصر الإرهابية المسلحة، بمنطقة الواحات بالصحراء الغربية، تم التعامل بطريق الخطأ مع 4 سيارات دفع رباعي، تبين أنها خاصة بفوج سياحي مكسيكي الجنسية تواجد بذات المنطقة المحظور التواجد فيها.

ولفتت الوزارة إلى أن الواقعة أسفرت عن وفاة 12 شخصاً وإصابة 10 آخرين من المكسيكيين والمصريين، تم نقلهم إلى المستشفيات للعلاج.

مكسيكو: السياح قتلوا بضربة جوية مصرية

من جهتها، أعلنت وزيرة الخارجية المكسيكية أن السياح سقطوا إثر ضربة جوية مصرية.

وقالت كلاوديا ماسيو، خلال مؤتمر صحافي، إن ناجين من هجوم الأحد الذي أدى إلى مقتل 12 شخصا، بينهم مكسيكيان على الأقل، أكدوا أنهم توقفوا لتناول وجبة طعام في منطقة الواحات بالصحراء الغربية المصرية حين تعرضوا "لهجوم جوي بقنابل أطلقتها طائرة ومروحيات".

إعلانات