سيناء.. الجيش يواصل عملية "حق الشهيد" لاستئصال الإرهاب

مقتل 360 إرهابيا.. والقبض على 343 مطلوبا بالعريش والشيخ زويد ورفح

نشر في: آخر تحديث:

قتل 360 من العناصر المتطرفة، واعتقل 343 مطلوبا أمنيا خلال الحملة الواسعة التي يشنها الجيش المصري وقوات الأمن في شمال سيناء، بهدف استئصال الإرهاب وتأمين الأهداف الحيوية والمرافق والممتلكات العامة والخاصة بمناطق العريش والشيخ زويد ورفح والطرق المؤدية إليها.

حيث تخوض قوات الجيش والشرطة عملية نوعية شاملة في شمال سيناء مستهدفة معاقل العناصر الإرهابية والخارجين عن القانون بالقرى والمناطق المحيطة بالعريش ورفح والشيخ زويد، في إطار العملية العسكرية "حق الشهيد".

وداهمت قوات الأمن عددا من معاقل أنصار بيت المقدس، كما دمرت عددا من مقراتها التي يستخدمها التنظيم كنقاط انطلاق لمهاجمة قوات الأمن من الجيش والشرطة.

بدورها، قامت القوات الجوية بتدمير عدد من المقار التي تتحصن بها العناصر الإرهابية، واستمرت المجموعات القتالية التابعة للجيش الثاني الميداني مدعومة بعناصر من الصاعقة وقوات التدخل السريع والوحدات الخاصة من الأمن المركزي في تمشيط عدد من القرى والمناطق المحيطة بالعريش ورفح والشيخ زويد، وإحكام سيطرتها الكاملة على هذه المناطق.

فيما أسفرت عملية حق الشهيد في سيناء حتى اليوم عن مقتل 360 متطرفا وضبط 343 مطلوبا أمنيا. كما تم تفكيك 210 عبوات ناسفة، وتدمير29 عربة و 139 دراجة نارية إضافة إلى إحراق 427 مقرا للعناصر المتشددة.

العملية التي دخلت أسبوعها الثاني تختلف في تنفيذها عن العمليات الاستباقية السابقة التي قامت بها القوات الأمنية، حيث تعتمد على ضرب العناصر الإرهابية في مكان وجودهم، بدلا من ملاحقتهم في الأماكن المختلفة بحسب محللين عسكريين.