أفادت مراسلة "العربية" بارتفاع حصيلة قتلى الهجوم المسلح الذي استهدف كمين العتلاوي وسط مدينة العريش شمال سيناء مساء الأربعاء إلى 8 قتلى من رجال الشرطة.

وكانت وزارة الداخلية المصرية قالت في بيان إن 5 من رجال الشرطة المصرية بينهم 3 ضباط قتلوا في هجوم بالرصاص في مدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء، إلا أن العدد ارتفع ليصل إلى 8 قتلى صباح الخميس.

وقال البيان إن مسلحين هاجموا دورية متحركة من رجال الشرطة، وإن 3 من أفراد الدورية أصيبوا أيضا في الهجوم.

وأضاف "تقوم الأجهزة الأمنية حالياً بفرض كردون أمني وتمشيط المنطقة محل الحادث، لضبط الجناة والسلاح المستخدم".

وقال مصدر أمني لـ"العربية.نت" إن مسلحين أطلقوا النيران على كمين أمني للشرطة بمنطقة العتلاوي بالعريش، مما أدى لمقتل عدد من ضباط وجنود الشرطة وإصابة آخرين.

وأضاف أنه تم نقل المصابين إلى مستشفى العريش وجاري تمشيط المنطقة لضبط الجناة.

ويمثل متطرفو جماعة "ولاية سيناء" تحدياً أمنياً للحكومة. وكانت الجماعة قد بايعت تنظيم "داعش" في نوفمبر 2014 وغيرت اسمها من "أنصار بيت المقدس" إلى الاسم الحالي.