تعليق العمل بمحاكم الدقهلية بعد اقتحام نقابة المحامين

النقيب يتهم الأمن بالتواطؤ لصالح أحد المتعهدين بتوريد احتياجات مبنى النقابة

نشر في: آخر تحديث:

قرر نقيب المحامين في مصر، سامح عاشور، تعليق العمل بمحاكم الدقهلية، وذلك عقب واقعة اقتحام وحرق نادي المحامين بطلخا في محافظة الدقهلية شمال مصر.

وأكدت نقابة المحامين في بيان صحافي اليوم الثلاثاء أن النقيب تلقى اتصالاً من محافظ الدقهلية أبلغه باهتمام رئيس الوزراء بالأمر وأنه معني أولاً بحماية المحامين ومحاسبة المتهمين والمقصرين. وكلف النقيب مجلس النقابة الفرعية بإعداد مذكرة بما حدث مدعمة بالصور لعرضها على مجلس الوزراء.

وكان مجهولون قد هاجموا مبنى النقابة مساء الاثنين وقاموا بتحطيم أبوابه الرئيسية، وكذلك النادي الواقع في المبنى نفسه بعد احتجازهم للعشرات من المحامين المتواجدين فيه.

وتقدم عاشور ببلاغ لوزير الداخلية، اللواء مجدي عبدالغفار، ضد مدير أمن الدقهلية يتهمه بالتقاعس عن الانتقال وضبط المتورطين في الحادث والتعمد الواضح في عدم القيام بمسئولياته لصالح أشخاص بعينهم.

كما ذكر مصدر بنقابة المحامين بطلخا لـ"العربية.نت" أن مجلس النقابة (طلخا) قرر فسخ التعاقد مع المتعهد لنادي المدينة والاعتصام به حتى يتم تنفيذ قرار الفسخ، إلا أنهم فوجئوا بالمتعهد ومعه العشرات من البلطجية يقتحمون النادي ويدمرون محتوياته ويلقون زجاجات المولوتوف عليه.

وقال المصدر إن عاشور، وفور إبلاغه بالواقعة، قام بإبلاغ النائب العام بملابسات الحادث، والذي بدوره أمر النيابة بالانتقال فوراً لإجراء التحقيق والمعاينة، كما قام بالاتصال برئيس الوزراء والذي وعد بمحاسبة المقصرين سواء المتعهد أو القيادات الأمنية بالمحافظة.

وأضاف أن قوات الأمن والنيابة العامة توجهوا لمقر النادي، وتم تسليمهم من تم توقيفه من البلطجية.