مصر.. سربوا الأسئلة "إهداء" لوزير التربية

نشر في: آخر تحديث:

نجحت صفحات الغش الإلكتروني على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر والتي تطلق على نفسها "شاومينج" في تسريب امتحان اللغة العربية للصف الثالث الثانوي العام نظام حديث والتاريخ للثانوية الأزهرية على فيسبوك.

وكتبت صفحات الغش على صورة ورقة الأسئلة "إهداء لوزير التربية والتعليم.. الامتحان أهو"، وذلك بعد مرور 35 دقيقة فقط من بدء الوقت الأصلي للامتحان في التاسعة صباحاً.

ونشرت الصفحات كذلك أسئلة وإجابات مادة التاريخ لشهادة الثانوية الأزهرية، وذلك بعد بدء اللجان بخمس وأربعين دقيقة.

وكانت وزارة الداخلية قد نجحت في ضبط القائمين على صفحات الغش التي كانت أعلنت استعدادها لتمرير أسئلة الامتحانات بعد سقوط القائمين على صفحات "عبيلو واديلو، و"شاومينج بيغشش أولى وثانية وثالثة ثانوي"، و"شاومينج بيغشش ثانوية عامة".

وقال مصدر أمني مسؤول إن أجهزة الأمن طورت من تقنياتها العالية لملاحقة القائمين على إدارة الصفحات، وبث إجابات امتحانات الثانوية العامة، وعرض بيع الإجابات للطلبة نظير إرسال أكواد كروت شحن رصيد للهواتف المحمولة.

وكانت الحكومة قد قررت تغليظ عقوبة مسربي الامتحانات، وأقر القرار الوزاري رقم 500 وتعديلاته إلغاء امتحان الطالب في جميع المواد إذا قام بتصوير أو نشر أو إذاعة أو ترويج أسئلة أو أجوبة الامتحانات بأي صورة من الصور.

ونص القرار على أن مخالفة تصوير أو نشر أو إذاعة أو ترويج أسئلة أو أجوبة الامتحانات بأي صورة من الصور، أو المساهمة في ذلك، تكون عقوبتها إلغاء امتحان الطالب في جميع المواد مع إخطار النيابة العامة المختصة للتحقيق.

من جانب آخر، قررت وزارة التعليم إلغاء امتحان مادة التربية الدينية للثانوية العامة "نظام حديث" بعد تسريبه، ولم تحدد الوزارة الموعد الجديد الذي سيتم فيه إجراء الامتحان.

من جانبها، استدعت لجنة التعليم بمجلس النواب الدكتور الهلالي الشربيني وزير التعليم لمناقشته حول الوقائع التي شهدتها امتحانات الثانوية العامة في اليوم الأول، وتسريب امتحانات اللغة العربية والتربية الدينية. وحددت الوزارة يوم 29 حزيران/ونيو لأداء امتحانات التربية الدينية بدلا من الامتحان الذي ألغي اليوم الأحد بسبب تسريب.