بدء فحص مسجلي محادثات وبيانات الطائرة المصرية

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت لجنة التحقيق في حادث الطائرة المصرية المنكوبة أنه يجري حاليا عمل الفحوصات والاختبارات الدقيقة للوحات الإلكترونية لجهازي مسجل محادثات الكابينة ومسجل معلومات الطيران للطائرة المنكوبة قبل البدء في عملية تفريغ البيانات.

وأضافت خلال بيان لها اليوم الأربعاء أن ذلك يجري بمعرفة لجنة التحقيق وبحضور الممثل المعتمد لدولة #فرنسا والممثل المعتمد للولايات المتحدة الأميركية دولة صانع محرك الطائرة ومستشاريهم من الخبراء في هذا المجال.

وقالت إن عملية الفحص وإزالة الترسبات الملحية لأكثر من 200 دائرة كهربائية لتحديد الدائرة التي لا تعمل بصورة صحيحة تم من أجل التوصل إلى قراءة ما تحتوي عليه وحدات الذاكرة الخاصة بالصندوقين.

وأشارت إلى أن أعمال البحث عن حطام الطائرة بموقع الحادث، مازالت مستمرة بواسطة السفينة المؤجرة من الحكومة المصرية حيث تقوم برسم خريطة لتوزيع الحطام بقاع البحر المتوسط، تمهيداً لاستخراجها من البحر في مرحلة لاحقة.