"داعش سيناء" يتبنى قتل كاهن كنيسة العريش

نشر في: آخر تحديث:

قتل قس قبطي مصري الخميس برصاص أطلقه عليه مجهولون في مدينة العريش في شمال سيناء، وتبنى الفرع المصري لتنظيم داعش "اغتياله".

وصرح مسؤول مركز الإعلام الأمني بوزارة الداخلية المصرية بأنه صباح اليوم الخميس، وحال تواجد القس روفائيل موسى، كاهن كنيسة مارِ جرجس بالعريش، بالمنطقة الصناعية بدائرة قسم ثان العريش في شمال سيناء، لإصلاح سيارته الخاصة، قام مجهولون بإطلاق أعيرة نارية تجاهه مما أدى إلى مقتله.

وقال إن القوات الأمنية انتقلت على الفور لمكان الحادث وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.

ومن جانبه، قال المتحدث باسم الكنيسة المصرية إن القس رافائيل موسى يبلغ من العمر46 عاما، وهو من مواليد الإسماعيلية، متزوج ولديه طفلان.

ولمح إلى أن القس رافائيل موسى ليس الكاهن الأول الذي قتل برصاص الإرهاب، حيث سبقه في 3 مارس 2012 الأنبا قزمان أسقف شمال سيناء، وفي يوليو 2013 القس مينا عبود الذي قتل برصاص الإرهاب أيضا.