السيسي يبحث قضايا الأمن مع مجلس الدفاع الوطني

نشر في: آخر تحديث:

يعقد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اجتماعا الأحد بمجلس الدفاع الوطني لبحث آخر التطورات الأمنية ومناقشة العمليات في سيناء ومكافحة الإرهاب.

ويحضر الاجتماع كل من رئيس مجلس الوزراء، ووزراء الدفاع والداخلية والخارجية والمالية، ورئيس أركان حرب القوات المسلحة، ورئيس المخابرات العامة، وقادة الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة، ورئيس هيئة العمليات، ومدير المخابرات الحربية.

ومن المقرر أن تصدر الرئاسة المصرية بيانا عقب الاجتماع تكشف فيه تفاصيله والموضوعات التي تمت مناقشتها .

وكان السيسي قد عقد اجتماعاً الخميس الماضي مع رئيس مجلس الوزراء، ومحافظ البنك المركزي، ووزراء الدفاع والإنتاج الحربي والخارجية والداخلية والعدل والتموين، بالإضافة إلى رئيسي المخابرات العامة وهيئة الرقابة الإدارية، حيث أكد على ضمان تأمين حدود البلاد البرية والبحرية، ومواصلة الأجهزة الأمنية التحلي بأقصى درجات الاستعداد واليقظة والحذر، والاستمرار في تشديد الإجراءات الأمنية بالأماكن والمنشآت الحيوية.

يذكر أن مجلس الدفاع الوطني المصري هو المجلس المكلف بالنظر في الشؤون الخاصة بوسائل تأمين البلاد وسلامتها، ويتكون من رئيس مجلس الوزراء ورئيس مجلس النواب ووزير الدفاع وقادة الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة ويترأسهم رئيس الجمهورية.