وزارة الأوقاف المصرية تحظر صلاة الغائب على عاكف

نشر في: آخر تحديث:

أصدرت #وزارة_الأوقاف المصرية، السبت، قراراً يقضي بحظر أداء #صلاة_الغائب بمساجد البلاد، إلا بعد الحصول على تصريح مسبق، مهددة من يخالف ذلك بتعريض نفسه "للمساءلة القانونية". وجاء ذلك في بيان للوزارة المعنية بشؤون المساجد في البلاد نشرته على موقعها الإلكتروني.

ويأتي القرار بعد ساعات من دعوات أطلقتها جماعة #الإخوان المسلمين لصلاة الغائب على مرشدها السابق محمد مهدي #عاكف (89 عاما)، الذي توفي الجمعة، في مستشفى بالقاهرة؛ حيث كان يتلقى العلاج وهو مسجون على ذمة قضية، وتم دفنه في الساعات الأولى من صباح السبت.

وقالت الوزارة في بيانها الذي حمل عنوان "تعميم": "حذر القطاع الديني بوزارة الأوقاف من إقامة صلاة الغائب على أي أحد أو السماح بإقامتها دون تصريح أو تعميم مسبق من رئيس القطاع الديني بديوان عام الوزارة، ومن يخالف ذلك يعرض نفسه للمساءلة القانونية".

ومساء الجمعة، أعلنت جماعة الإخوان، وفاة عاكف (1928-2017)، في مستشفى القصر العيني وسط القاهرة، والذي نُقل إليه منذ أشهر بعد تدهور حالته الصحية في السجن، فيما قالت #وزارة_الداخلية، السبت، إن الوفاة حدثت إثر هبوط حاد في الدورة الدموية.

ودعت الجماعة في بيان، الجمعة، لإقامة صلاة الغائب على عاكف، بعد منع صلاة الجنازة عليه.

وفي الساعة الأولى من صباح السبت بتوقيت القاهرة، أنهت أسرة عاكف، مراسم دفنه بمقابر شرقي العاصمة المصرية، القاهرة، بحضور أمني وعدد محدود جدا من الأشخاص.