استقبل الرئيس المصري عبدالفتاح #السيسي، الثلاثاء، الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالسعودية، وذلك بحضور السفير السعودي بالقاهرة.

وصرح السفير بسام راضي، المُتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية، أن الأمير سلطان بن سلمان أكد على قوة وخصوصية العلاقات التاريخية التي تجمع بين البلدين الشقيقين، وحرص #السعودية على تعزيزها في مختلف المجالات.

وأضاف المتحدث الرسمي أن السيسي أكد من جانبه على اعتزاز #مصر بالعلاقات الوثيقة التي تربط بين البلدين والشعبين الشقيقين، مشيراً إلى أهمية تدعيم أواصر هذه العلاقات على كافة الأصعدة، بما يساهم في تعزيز التضامن العربي في مواجهة مختلف التحديات التي تواجه المنطقة العربية.

وذكر السفير بسام راضي أن اللقاء تناول سبل تعزيز التعاون بين البلدين في المجال الثقافي وترميم المواقع التاريخية والحفاظ على التراث، كما تم التأكيد على أهمية مواصلة التنسيق والتشاور المكثف بين البلدين إزاء مختلف القضايا في إطار ما يجمعهما من شراكة استراتيجية.