غرق مركب صيد مصري في البحر الأحمر والبحث عن 13 مفقودا 

نشر في: آخر تحديث:

تكثف السلطات المصرية جهودها للبحث عن 13 صيادا كانوا على متن مركب صيد تعرض للغرق في البحر الأحمر فجر السبت الماضي، وانقطع الاتصال بطاقمه.

وكشفت مصادر مسؤولة لـ"العربية نت" أن طائرة بحث و3 وحدات بحرية تابعة لأجهزة الإنقاذ والقوات البحرية تشارك في عملية البحث عن مركب صيد، كانت تقوم بالصيد بطريقة حرفة الجر بمنطقة خليج السويس، وتقل 13صيادا وانقطع الاتصال بطاقمها في منطقة الزعفرانة.

وقالت إن المركب مملوك لشخصين، وقامت السلطات بتوسيع نطاق البحث لعدة كيلومترات للعثور على أي جثث أو ناجين.

من جانبهم قال مسؤولون بميناء "الأتكة" للصيد، بالسويس إن الاتصال انقطع بين مالك المركب ورئيس الطاقم فجر السبت، فيما قال بكري أبو الحسن نقيب الصيادين في السويس إن عددا من اللنشات البحرية خرجت للبحث عن المركب الذي كان على متنه 13 صيادا من مدينة عزبة البرج بدمياط.

في سياق متصل ذكر صيادون كانوا على متن رحلات صيد أخرى أنهم شاهدوا أمس الأحد بعض متعلقات مركب على سطح المياه في البحر، مرجحين أنها ربما تكون للمركب المفقود.

وأشاروا إلى أنهم شاهدوا منضدة طعام خشبية يتناول عليها البحارة طعامهم، بجانب بعض المفروشات والوسادات.