عاجل

البث المباشر

مقتل ضابط و7 جنود بهجوم إرهابي في بسيناء.. وداعش يتبنى

المصدر: القاهرة - أشرف عبد الحميد 

تبنى تنظيم داعش، الأربعاء، الهجوم الذي أسفر عن مقتل 8 عناصر أمن مصريين في محافظة شمال سيناء، عبر وكالته الدعائية.

وذكرت وكالة "أعماق" أن مقاتلي داعش شنوا صباح اليوم هجومين متزامنين على حاجزين للشرطة المصرية داخل مدينة العريش.

وأعلنت وزارة الداخلية المصرية أن عناصر إرهابية استهدفوا "كميناً أمنياً جنوب مدينة العريش"، وأن الاشتباك أسفر "عن مقتل خمسة من العناصر الإرهابية، ومقتل ضابط وأمين شرطة و6 مجندين".

وكان مسؤولون أمنيون مصريون قد أفادوا بأن متطرفين هاجموا نقطة تفتيش شمال سيناء، ما أسفر عن مقتل 8 من رجال الشرطة على الأقل، بينهم ضابط.

وأضاف المسؤولون أن الهجوم وقع في مدينة العريش أثناء إقامة صلاة عيد الفطر، فيما لم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن.

وكانت مصادر قبلية كشفت عن وقوع هجوم إرهابي على كمين أمني بسيناء، ما أسفر عن مقتل عسكريين.

كمين واشتباكات

وأكدت المصادر أن مجموعة من الإرهابيين هاجموا كمينا بالطريق الدائري بشمال سيناء، فجر الأربعاء، وجرت اشتباكات بينهم وبين أفراد الكمين، أسفرت عن سقوط عدد من أفراد الكمين وعدد من الإرهابيين.

وذكرت مصادر لـ"العربية.نت" أن قوات إضافية سارعت على الفور لموقع الكمين، وطاردت الإرهابيين في المناطق الجبلية المحيطة، ونجحت في تصفية عدد منهم.

فيما قامت طائرات من القوات الجوية بتمشيط المنطقة بحثا عن باقي العناصر الإرهابية، وقصفت عدة أوكار يشتبه في اختبائهم بها.

كلمات دالّة

#سيناء