عاجل

البث المباشر

مصر تطالب بدور أميركي في سد النهضة.. السودان وإثيوبيا ترفضان

المصدر: القاهرة - أشرف عبدالحميد

أعلنت مصر، اليوم السبت، وصول مفاوضات سد النهضة لطريق مسدود معربة عن تطلعها لدور أميركي فعال للوصول لاتفاق. فيما كشفت مصادر موثوقة لقناة "العربية" عن رفض السودان وإثيوبيا دخول وسيط رابع في المباحثات الثلاثية بشأن سد النهضة.

وصرح السفير بسام راضي، المُتحدث الرسمي باِسم رئاسة مصر، بأن مصر ترحب بالتصريح الصادر عن البيت الأبيض بشأن المفاوضات الجارية حول سد النهضة، والذي تضمن دعم الولايات المتحدة لمصر والسودان وإثيوبيا في السعي للتوصل لاتفاق على قواعد ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي يحقق المصالح المشتركة للدول الثلاث.

ورحبت مصر بمطالبة الولايات المتحدة الأطراف الثلاثة بإبداء حُسن النية للتوصل إلى اتفاق يحافظ على الحق في التنمية الاقتصادية والرخاء وفي الوقت ذاته يحترم بموجبه كل طرف حقوق الطرف الآخر في مياه النيل.

وذكر المُتحدث الرسمي أن مصر تتطلع لقيام الولايات المتحدة الأميركية بدور فعال في هذا الصدد، خاصة على ضوء وصول المفاوضات بين الدول الثلاث إلى طريق مسدود بعد مرور أكثر من أربع سنوات من المفاوضات المباشرة منذ التوقيع على اتفاق إعلان المبادئ في 2015، وهي المفاوضات التي لم تفضِ إلى تحقيق أي تقدم ملموس.

موضوع يهمك
?
قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الموارد المائية والري، اليوم السبت، إن مفاوضات سد النهضة قد وصلت إلى طريق مسدود نتيجة...

مصر: مفاوضات سد النهضة وصلت لطريق مسدود مصر

وقال إن ما حدث يعكس الحاجة إلى دور دولي فعال لتجاوز التعثر الحالي في المفاوضات، وتقريب وجهات النظر بين الدول الثلاث، والتوصل لاتفاق عادل ومتوازن يقوم على احترام مبادئ القانون الدولي الحاكمة لإدارة واستخدام الأنهار الدولية، والتي تتيح للدول الاستفادة من مواردها المائية دون الإضرار بمصالح وحقوق الأطراف الأخرى.

وأضاف المتحدث الرسمي أن مصر تذكر في هذا السياق بما جاء في كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة من انفتاح مصر على كل جهد دولي للوساطة، من أجل التوصل إلى الاتفاق المطلوب.

وكان المتحدث الرسمي باسم وزارة الموارد المائية والري المصري، قد أكد أن مفاوضات سد النهضة قد وصلت إلى طريق مسدود نتيجة لتعنت إثيوبيا.

واقترحت مصر ملء السد خلال 7 سنوات مع الإبقاء على مستوى المياه في سد أسوان عند 165 متراً فوق سطح الأرض، لكن إثيوبيا رفضت الاقتراح وأصرت على ملء السد خلال 3 سنوات.

هذا وكشفت مصادر موثوقة لقناة "العربية" عن رفض السودان وإثيوبيا دخول وسيط دولي في المباحثات الثلاثية.

وأكدت المصادر أن الخرطوم وأديس أبابا رفضتا دخول وسيط رابع بسبب فشل هذه التجربة سابقا.

وأوضحت المصادر أن الدولتين طالبتا بمنح اللجان الفنية البحثية زمنا إضافيا للوصول إلى اتفاق حول النقاط مثار الخلاف، وذلك بناءً على النجاح الذي أحرزته هذه اللجنة.

كلمات دالّة

#مصر, #سد_النهضة

إعلانات