عاجل

البث المباشر

"طفلا السلم" في مصر.. صورة للأم ومفاجأة صادمة!

المصدر: دبي - نورا الجندي

بعد أن نشرت وسائل إعلام مصرية صوراً للطفلين شادي ويزن اللذين هزت قصتهما مصر بعد أن تركتهما والدتهما في مدخل شقة الأب وبقيا أياما دون رعاية إلى أن عطفت عليهما الجارة ثم سلمتهما إلى الشرطة التي بدورها عهدت بهما إلى "جمعية العطاء الاجتماعية"، حيث استضافت الطفلين بناء على قرار النيابة، خرج المطرب الشعبي شادي الأمير أبو الطفلين عن صمته، ونشر مقطع فيديو شرح فيه ما حدث ثم عاد وحذفه وخرج ببث مباشر آخر.

موضوع يهمك
?
لم يصدق المصريون هذه الواقعة، وأصابتهم الصدمة عندما تأكدوا من حقيقتها وصحة تفاصيلها.أبطال القصة طفلان شقيقان، الأكبر...

شادي ويزن .. قصة طفلين صدمت المصريين شادي ويزن .. قصة طفلين صدمت المصريين مصر

في الفيديو المحذوف، اتهم المغني طليقته بالإهمال، وادعى أنها السبب الرئيسي لما حدث مع الطفلين، حيث قال إنه لم يكن موجودا بالأساس في طنطا أثناء هذه الواقعة، وأن طليقته قامت بهذا الفعل "غير الإنساني"، بحسب تعبيره، حيث تركت الأطفال وعادت وحدها.

وادعى أن طليقته تلاحقه، وتوجه له الاتهامات دائما مع أنه ملتزم معها في كل التفاصيل الخاصة بأزمة الطلاق، حتى إنه يدفع كل الالتزامات عن طريق المحكمة وقسم الشرطة، ومعه إيصالات بهذا الأمر.

المغني أشار إلى وجود خلافات أسرية بينه وبين طليقته، وادعى أنه فوجئ بوجود الطفلين بمدخل العمارة، متابعا: "عندما رأيت صور الطفلين طلبت من والدتي الذهاب لإحضارهما من دار الرعاية، لكنها لم تستطع تسلّمهما، بسبب البلاغات التي حررتها طليقتي، حيث يجب عليَّ أن أذهب بنفسي لإحضارهما".

ليست المرة الأولى

في هذا البث، حاول الأب بداية أن يظهر علامات الحزن مما حدث مع طفليه، وقال إن هذه ليست المرة الأولى التي تقوم فيها الأم بهذا الفعل، فوالدة الطفلين وفي كل مرة يصطحبهما فيها الأب معه، تعود وتحرر محضر خطف بحقه"، بحسب تعبيره.

كما أكد امتلاكه لكل الثبوتيات التي توضح صحة كلامه.

شادي شادي

وأوضح الأب أن محضر إثبات الحالة لا يلغي حضانة الأم للطفلين.

"يصعبان على الكافر"

في البث المباشر الذي وصلت مدته لـ13 دقيقة، أعلن الأب أنه سيحرر محضر إهمال بحق طليقته، مدعما بصور الطفلين وشهادة الجارة التي اعتنت بهما، وسيقدم المستندات للنيابة بعد أن طلب من الناس المساعدة وإبداء الرأي والمشورة له، ثم طلب الدعاء.

في الفيديو الذي خرج فيه الأب، يظهر أيضا صوت أنثوي لم تظهر له صورة، يلقنه بين الحين والآخر ما يقول، دون أن يعرف من صاحبة الصوت.

الأب اعترف أن ما حدث خطأ، وقال إن صور الطفلين ونومهما على الأرض "يصعبان على الكافر".

يزن يزن

وادعى أنه لا يملك حكم محكمة رسميا للرعاية، بحجة أن الطفلين مازالا تحت حضانة الأم.


الجارة تدلي بدلوها

الأب في حديثه، استعرض مقطع فيديو لمداخلة تلفزيونية مع السيدة التي احتضنت الطفلين، قالت فيها إن الابن الأكبر شادي وعمره 4 سنوات كان برفقة أخيه الرضيع يزن 3 أشهر، عندما تركتهما الأم (بالثلاثينيات من عمرها) في مدخل البناء.

الجارة أكدت أن هذه ليست المرة الأولى التي تتصرف فيها الأم بهذه الطريقة، وقالت إنها تركت الطفلين بعد أن طرقت باب شقة الأب، ثم قالت لها إن الوالد سيأتي لأخذهما، طلبت الجارة من الأم البقاء مع الطفلين حتى قدوم الأب إلا أن الأخيرة رفضت.

صورة الأب بين صورة الطفلين صورة الأب بين صورة الطفلين

مفاجأة من العيار الثقيل

يذكر أن التحريات كانت كشفت أن والد الطفلين مغنٍّ شعبي يعرف باسم شادي الأمير محكوم عليه بالسجن 3 سنوات في قضية أموال عامة، وهو متزوج 4 مرات، والطفلان ابناه من الزوجة الرابعة التي حدثت بينهما مشاكل قامت الزوجة على إثرها بتركهما بمدخل العمارة التي يسكن بها الأب وهربت، وتم تحرير محضر وإخطار النيابة العامة التي أمرت بتحويل الطفلين إلى دار رعاية الأيتام حتى يتم الانتهاء من التحقيقات.

إلا أن المفاجأة كانت عندما أوضحت مصادر أن والد الطفل المغني كان حاول تسجيل ابنه الرضيع "يزن" باسم زوجته المقيمة بالإسكندرية نظرا لعدم إنجابها، إلا أن والدة الطفل رفضت الأمر، مؤكدة أن الطفل ابنها وقدمت الأوراق التي تثبت ذلك.

صورة الأم وإخلاء سبيل

موقع "اليوم السابع" نشر صورة مموّهة للأم والدة الطفلين، سها السيد عيد السيد، وأكد أن المستشار محمد عطية وكيل نيابة أول طنطا بمحافظة الغربية، قرر إخلاء سبيل طليقة المغني شادي الأمير والد الطفلين، بعد ضمان محل إقامتها، في قضية ترك طفليهما لعدة أيام والإهمال فى تربيتهما.

صورة الأم بحسب اليوم السابع صورة الأم بحسب اليوم السابع

وكانت الأم قد توجهت للنيابة بعد طلبها لسماع أقوالها في المحضر الذي حررته جارتها بشأن ترك طفليها، حيث ضجت قبل يومين وسائل التواصل الاجتماعي بقصة الطفلين شادي ويزن، اللذين فوجئت إحدى المصريات بهما أمام باب شقتهما بمدينة طنطا شمال العاصمة المصرية القاهرة، يعانيان من الإعياء والجوع والبرد، وسط غياب تام للأب والأم.

وتبين أن الأب فلسطيني الجنسية ويعمل مغنياً شعبياً، وتشاجر مع زوجته التي سارعت لمغادرة منزل الزوجية، تاركة طفليها في الشقة مع والدهما، ليقوم الأخير باصطحاب الطفلين إلى زوجته.

بعد ساعات قليلة اصطحبت الزوجة الطفلين إلى الشقة لتجدها مغلقة، وأبلغت الأب هاتفيا بوجودهما، ليرد الأخير بأنه لن يتسلم الطفلين ولن يعود للشقة، فقررت ترك الطفلين أمامها.

تخلى الوالدان عن طفليهما، وأمام عنادهما، علق الطفلان أمام الشقة المغلقة بلا طعام أو شراب حتى ساءت حالتهما، وتعاطفت معهما جارتهما التي اصطحبتهما لشقتها ووفرت لهما الطعام والشراب والمأوى ثم أبلغت الشرطة بالواقعة.

وتسلمت الشرطة الطفلين، وتبين من التحقيقات أن الأب غادر الشقة منذ الواقعة ولم يعد إليها، وأن الزوجة تقيم عند أسرتها، وتخلى الاثنان عن طفليهما، وعلى الفور أحيلت الواقعة إلى النيابة التي أمرت بإيداعهما إحدى دور الرعاية والقبض على الأب والأم.

كلمات دالّة

#المصريين

إعلانات

الأكثر قراءة