عاجل

البث المباشر

مرصد الأزهر يحذر "أمازون" من هذه الكتب.. وهذا ما قاله

المصدر: دبي - العربية.نت

حذر مرصد الأزهر لمكافحة التطرف في مصر من إتاحة بعض الكتب التي تروج "للكراهية ونبذ الآخر" على موقع "أمازون" الإلكتروني.

وأشار المرصد إلى ما ذكره مركز "هنري جاكسون" البحثي من أن الكثير من النصوص التي منعها مسؤولو السجون البريطانية عام 2015، لا تزال متاحة عبر موقع "أمازون"، ككتب "معالم في الطريق" لسيد قطب، و"أساسيات التوحيد" لمؤلفه بلال فيليبس، و"نحو فهم الإسلام" لأبو الأعلى المودودي، وفق مواقع مصرية محلية.

موضوع يهمك
?
لا يزال ملف الحكومة اللبنانية تكليفاً وتشكيلاً يصطدم بجبل جليد مواقف القوى السياسية، وهو ما دفع رئيس حكومة تصريف الأعمال...

بعد اعتذار الحريري.. الأسماء المرشحة لرئاسة حكومة لبنان بعد اعتذار الحريري.. الأسماء المرشحة لرئاسة حكومة لبنان العرب و العالم

كما لفت إلى أن إحدى فرق المراجعة التي قادها إيان أتشسون، المسؤول السابق بوزارة الداخلية البريطانية وهو مدير سجن سابقاً، أصدرت تحذيراً داخلياً عاجلاً لحظر الأدبيات المتطرفة فوراً من الموقع، إلا أنه وبعد مرور 7 أشهر وبالتحديد في يوليو 2016، وجدت الفرقة أنه لا تزال الكثير من تلك النصوص المحظورة متوفرة داخل السجون، وعليه، دعا الكثير من النقاد المسؤولين عن موقع أمازون لاتخاذ المزيد من الإجراءات بشأن موقعهم.

"منع محتويات محددة وغير لائقة"

إلى ذلك قال الدكتور بول سكوت من مركز هنري جاكسون: "رغم عملنا لحظر المتطرفين من دخول المملكة المتحدة، إلا أن كتبهم ومؤلفاتهم لا تزال تصل إلينا، بل في هذه الحالة فإنه يتم بيعها من خلال واحدة من الشركات العملاقة التي تعتبر نفسها تتمتع بمبادئ عملية إيجابية".

بدروها، ردت "أمازون": "بصفتنا بائعين للكتب، نوفر لعملائنا سبيلاً للوصول لمختلف وجهات النظر، ومن بين ذلك الوصول لكتب قد يعتبرها بعض العملاء مرفوضة. وبالنظر إلى ذلك، فنحن نحتفظ بحقنا في منع محتويات محددة وغير لائقة".

ولاحظ مرصد الأزهر لمكافحة التطرف أن وجهات النظر قد تختلف فيما يتعلق بنشر محتوى هذه الكتب، ففي الوقت الذي يرى البعض أنها تحوي أفكاراً متطرفة ومن ثم يجب منعها، قد يرى آخرون من المؤسسات البحثية والجهات الأمنية ضرورة إطلاع المتخصصين في هذه الجهات دون غيرهم على هذه الكتب ومعرفة ما بداخلها "من باب التعرف على مبادئ ومرتكزات هذا الفكر المنحرف بغية مجابهته والتصدي له".

إعلانات