عاجل

البث المباشر

سكري وإضراب عن الطعام.. سبب وفاة أميركي مدان بفض رابعة

المصدر: القاهرة -أشرف عبد الحميد

كشفت وزارة الداخلية المصرية تفاصيل واقعة مصطفى قاسم، المزدوج الجنسية والمدان في قضية فض رابعة، وتوفي خلال وجوده بالمستشفى.
وصرح المتحدث باسم الوزارة بأن المتوفى خضع للمحاكمة أمام القاضي مع متهمين آخرين، وتم الحكم بالإفراج عمن ثبت براءته، وإدانة من تم ثبوت ضلوعه في القيام بأعمال إرهابية من حرق للممتلكات والشروع في القتل ومن بينهم المتوفى.

وأضاف أن المحكوم عليه تلقى كافة أوجه الرعاية الصحية خلال فترة قضائه العقوبة، فضلاً عن تلقيه زيارات من أفراد عائلته وسفارة الدولة التي يحمل جنسيتها، بالإضافة إلى جنسيته المصرية.

وشدد المتحدث على أن المتوفى أصر على الإضراب عن الطعام على الرغم من توجيه النصح في أكثر من مناسبة بخطورة ذلك على حالته الصحية، خاصةً مع إصابته بمرض السكري، وتم توفير كافة الإجراءات القانونية والطبية لمنعه من الإضرار بنفسه، وذلك بمتابعة ورعاية من سفارة الدولة التي يحمل جنسيتها الأخرى.

وكان النائب العام المصري المستشار حمادة الصاوي، قد أصدر قرارا بانتداب الطب الشرعي لتشريح جثمان أميركي مدان في قضية فض رابعة وتوفي مساء الاثنين داخل السجن.

وقرر النائب العام إجراء التشريح لجثمان مصطفى قاسم عبد الله محمد للوقوف على أسباب وفاته، كما طلب ملفه الطبي وسؤال الأطباء المشرفين على علاجه وحالته لدى وصوله مستشفى "قصر العيني"، وكذلك سؤال الأطباء المعالجين له خلال فتره قضاء عقوبته بمستشفى سجن طرة.

ويحمل المتوفى الجنسية الأميركية، وكان قد نقل من مستشفى سجن طرة إلى مستشفى جامعة القاهرة الأحد لتلقي العلاج غير أنه فارق الحياة مساء الاثنين.

وأدين الأميركي المتوفى في قضية فض رابعة، والتي وقعت أحداثها في أغسطس من العام 2013، وصدر ضده حكم بالسجن المشدد 15 عاماً بتهمة ارتكاب جرائم أثناء فض الاعتصام.

كلمات دالّة

#مصر, #القاهرة, #أميركي, #سجين

إعلانات