بالفيديو.. مصريون وثقوا رحلة مغادرتهم معقل "كورونا"

نشر في: آخر تحديث:

مجموعة جديدة من الفيديوهات وثقها طلاب مصريون خلال عمليات إجلائهم من الصين هرباً من فيروس "كورونا"، تضمنت لحظات حزم حقائبهم وجمع متعلقاتهم من مساكنهم بمدينة ووهان مركز انتشار الفيروس وحتى صعودهم الطائرة التي أقلتهم إلى مصر هربا من فيروس كورونا.

وسيصل المصريون القادمون من الصين إلى مطار العلمين شمال مصر خلال ساعات قليلة، ومنه إلى مستشفى النجيلة الذي تم إعداده وتجهيزه كحجر صحي لاستقبال العائدين، وإقامتهم فيه لمدة 14 يوما كاملة، وهي مدة فترة حضانة الفيروس.

وكانت اللجنة الوطنية للصحة الصينية أعلنت في وقت سابق، أن عدد الوفيات في الصين ارتفع إلى 361 حتى أمس الأحد بزيادة 57 حالة عن اليوم السابق. وزاد عدد الإصابات الجديدة المؤكدة بواقع 2829 ليصل العدد الإجمالي إلى 17205 إصابات.

ولا تزال "ووهان" مركز انتشار الفيروس وغيرها من المدن في حالة عزلة مع فرض قيود شديدة على السفر إليها، وتواجه الصين عزلة دولية متزايدة أيضا بسبب القيود المفروضة على الرحلات الجوية من وإلى البلاد. وجرى الإبلاغ عن 171 إصابة أخرى على الأقل في أكثر من عشرين دولة ومنطقة أخرى، بينها الولايات المتحدة واليابان وتايلاند وهونغ كونغ وبريطانيا.

إلى ذلك، قال المصريون في الفيديوهات التي بثت على مواقع التواصل الاجتماعي إنه تم الكشف عليهم جميعا قبل دخول المطار، والتأكد من عدم إصابة أي فرد منهم، مشيدين بتدخلات الحكومة المصرية لإجلائهم دون تكبدهم أي مشقة أو نفقات.

وذكروا أن معظم المصريين العائدين كانوا يدرسون في الصين للحصول على الدكتوراه والماجستير، معلنين أنهم طالبوا بالكشف عليهم قبل دخولهم مطار ووهان، وشددوا على أن تكون منطقة الحجر الصحي المعدة لهم في مصر مجهزة وبالشكل الأمثل لضمان علاجهم خشية وجود الفيروس لديهم بالفعل في فترة الحضانة ومن ثم يمكن نقله وتعرض أقاربهم وذويهم للمرض.

وكانت وزارة الصحة المصرية قد أعلنت استعدادها لاستقبال العائدين من مدينة ووهان الصينية بعد تفشي فيروس كورونا بها، وخصصت مستشفى النجيلة بمحافظة مطروح لاستقبالهم واحتجازهم لمدة 14 يوما.

وقال الدكتور أيمن إمام مدير إدارة الحجر الصحي بالوزارة إنه تم التنبيه على ضرورة الوقاية الشخصية لطاقم الطائرة واحتجازهم مع المصريين العائدين فور وصولهم في المستشفى لضمان عدم إصابة أحد منهم.

وأضاف أن الطائرة مجهزة لاستيعاب جميع العائدين وفي حالة الاشتباه في إصابة أحد منهم سيتم تحويله لمستشفى مجهز للتعامل مع هذه الحالات.