عاجل

البث المباشر

إفتاء مصر: كورونا مثل الطاعون ومن مات به فهو "شهيد"

المصدر:   القاهرة - أشرف عبد الحميد 

أعلنت دار الإفتاء المصرية، أن الوفاة بسبب فيروس كورونا تدخل في باب الشهادة، لكونه يندرج تحت اسم الطاعون، وهو عند كثير من المحققين يعني المرض والوباء العام.

وذكرت في فتوى لها، اليوم الثلاثاء، أن الوفاة بسبب فيروس ڪورونا تدخل تحت أسباب الشهادة الواردة في الشرع الشريف، بناءً على أن هذه الأسباب يجمعها معنى الألم لتحقق الموت بسبب خارجي، فليست هذه الأسباب مسوقة على سبيل الحصر، بل هي منبهة على ما في معناها مما قد يطرأ على الناس من أمراض.

وأضافت أن هذا المرض داخل في عموم المعنى اللغوي لبعض الأمراض، ومشارك لبعضها في بعض الأعراض، وشامل لبعضها الآخر مع مزيد خطورة وشدة ضرر، وهو أيضًا معدود من الأوبئة التي يحكم بالشهادة على من مات بسببها، فمن مات به فهو شهيد، له أجر الشهادة في الآخرة، غير أنه تجري عليه أحكام الميت العادي، من تغسيل وتكفين وصلاة عليه ودفن.

إعلانات