عاجل

البث المباشر

مصر: فصل من الخدمة لأي إمام يفتح المسجد بفترة الإغلاق

المصدر: العربية.نت

بدأت الرقابة والتقويم والشؤون القانونية بوزارة الأوقاف المصرية في إنهاء أوراق ومتعلقات 12 إماماً وخطيباً ومفتشاً خالفوا تعليمات الوزارة بأداء صلاة الجماعة وخطب الجمعة بالمخالفة لقرار تعليق صلوات الجماعة والجمعة، وغلق المساجد تلافياً لانتقال عدوى كورونا الوبائي الذي يستنفر العالم ضده، ويقابل ذلك مخالفات دعاة، يؤيدها إجازة الدكتور محمد علي الأزهري بإقامة الجمعة.

ومن جانبه، أعلن الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، عن استمرار تعليق إقامة الجمع والجماعات وغلق جميع المساجد والزوايا والمصليات غلقا تاما مؤقتا، لتحقيق المقاصد الشرعية في الحفاظ على النفس التي أحاطها الإسلام بكثير من سياجات الحفظ والحماية.

وحذرت غرفة عمليات وزارة الأوقاف، من الخروج عن تعليماتها سواء من قبل الموظفين ومعاقبتهم بالفصل، أو من قبل المواطنين بتحرير محاضر ضدهم، وإحالة الجميع بموجب محاضر رسمية إلى النائب العام بتهم متعددة منها تعمد نشر الوباء بين المواطنين والإضرار بأمن الدولة واستقرارها.

وقررت الغرفة إحالة 15 شخصاً للنيابة خالفوا تعليمات الدولة بشأن غلق المساجد سواء كانوا موظفين مفصولين أو مواطنين إلى النيابة منذ الأحد الماضى حتى الآن وعلى مدى أسبوع.

وتصدر قائمة المحالين للنيابة عدد من المفصولين، رصدتها غرفة عمليات الوزارة، بإجمالي مخالفات الجمعة الماضية على مستوى الجمهورية 6 مخالفات، 3 مخالفات كان عقابها إنهاء خدمة، و3 مخالفات كان عقابها إنهاء تصاريح خطابة بالمكافأة، أحدهم مدرس بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر بالقاهرة، وآخر مدرس بالمعاهد الأزهرية، منها و3 مخالفات خارج المساجد و3 فقط داخل المساجد، وهو ما اعتبرته "الغرفة" انضباطا عاليا بكل المقاييس.

كلمات دالّة

#مسجد, #مصر, #كورونا

إعلانات