مصر تختبر دواء على مصابين بكورونا: "نرصد التأثير"

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مستشار الرئيس المصري لشؤون الصحة والوقاية، الجمعة، أن مصر بدأت اختبار دواء أفيغان على مصابين بفيروس كورنا المستجد لبيان مدى تأثيره.

وقال الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية وزير الصحة الأسبق، إن مصر لديها كوادر طبية عالية الكفاءة وبنية تحتية قوية في المجال الطبي، واستعدت مبكرا لمواجهة جائحة كورونا منذ ظهور الفيروس في الصين.

وأوضح مستشار الرئيس المصري لشؤون الصحة والوقاية، أن كل محافظة في مصر لديها مستشفى حميات وأخرى صدرية، ومصر لديها أكبر مستشفى للأمراض الصدرية في الشرق الأوسط وهو مستشفى صدر العباسية الذي أنشئ 1893.

وقال "بدأنا اليوم اختبار دواء أفيغان على 50 مريضاً في عدد من المراكز الطبية، لمعرفة هل له تأثير أم لا"، لافتا إلى أنه لم يقل أحد إنه يعالج الفيروس، ولكن نجربه من أجل رصد التأثير الإكلينيكي على المرضى الذين يعانون من هذا الفيروس، وأضاف أن بروتوكول العلاج الذي ينفذ بمصر هو المطبق في كل دول العالم ويحقق نتائج.

يشار إلى أن مصر سجلت 168 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا و13 حالة وفاة، ليرتفع إجمالي عدد المصابين إلى 2673 حالة من ضمنهم 596 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل، و196 حالة وفاة، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة في وقت سابق الخميس.