مجلس الوزراء المصري يوافق على تصنيع وتجميع مشتقات البلازما

مشروع وطني لتحقيق الاكتفاء من هذه المنتجات الحيوية

نشر في: آخر تحديث:

وافق رئيس الوزراء المصري، مصطفى مدبولي، اليوم الخميس، على الخطة التنفيذية لتصنيع وتجميع مشتقات البلازما لتأمين احتياجات الدولة.

ومن جهتها، قدمت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، خلال الاجتماع، عرضاً حول المشروع الوطني للاكتفاء الذاتي من مشتقات البلازما.

وأوضحت الوزيرة أن مراحل المشروع تتضمن: مراكز تجميع البلازما، والتصنيع لدى الغير بهدف إنتاج مشتقات البلازما، وإنشاء وبناء المصنع المحلي ونقل التكنولوجيا، لافتة إلى أن محور تجميع البلازما يتضمن تجهيز المراكز هندسياً، وتوفير الأجهزة والمعدات، وتحضير غرف التجميد، ونظام الميكنة، إلى جانب الإجراءات الخاصة بالتوظيف والتدريب على الجودة والاعتماد، منوهة إلى أنه فيما يتعلق بمراكز تجميع البلازما، فقد تم الانتهاء هندسياً من تجهيز عدد 6 مراكز وتم استلامها (العجوزة-العباسية – دار السلام – الإسكندرية – طنطا - المنيا)، مضيفة أنه جارٍ تطوير عدد 4 مراكز أخرى (الإسماعيلية – سوهاج – شبين الكوم - دمياط) من قبل الشركات الاستشارية، كما تم الانتهاء من تجهيز الـ (6) مراكز بالأثاث غير الطبي بنسبة 100%، فضلا عن توريد الأجهزة الطبية الخاصة بـ (4) مراكز، ومتبقي تجهيزات المراكز والمعمل المركزي.

وتطرقت الوزيرة إلى ما تم من إجراءات تتعلق بمحوري الميكنة والاعتماد والجودة، مشيرة إلى ما ساهمت به منظمة الصحة العالمية من دعم للوزارة في هذا الصدد، وتدريب للعاملين ببنوك الدم من قبل "الإيجاك" على المعايير المطلوبة لحصول المعمل على شهادة "أيزو 15189".

ومن جانبه، أشار اللواء مجدي أمين، مدير إدارة الخدمات الطبية بالقوات المسلحة، إلى الأهمية التي تمثلها مشتقات البلازما في علاج عدد من الأمراض، حيث تحتوي البلازما على عدد من المكونات مثل الألبومين الذي يساعد في علاج أمراض الفشل الكبدى، والحروق، والأورام، ويستخدم في الرعاية الحرجة، كما تتضمن مشتقات البلازما، الجلوبيولين، الذي يدخل في تكوين الأدوية الهامة لمرضى خلل الجهاز المناعي والعصبي، إلى جانب احتواء البلازما على بروتينات التجلط، التي تدخل في الأدوية المنقذة لحياة المرضى الذين يعانون من النزيف.

وتطرق مدير إدارة الخدمات الطبية بالقوات المسلحة إلى الوضع العالمي الحالي لتجميع وتصنيع مشتقات البلازما، مشيراً إلى أن الهدف من المشروع هو نقل وتوطين الخبرات، وتحقيق الاكتفاء الذاتي من هذه المنتجات الحيوية الاستراتيجية.