فيروس كورونا

وزيرة الصحة: مصر ضمن قائمة السفر الآمن لـ100 وجهة بالعالم

نشر في: آخر تحديث:

استعرضت وزيرة الصحة المصرية، هالة زايد، الأربعاء، خلال اجتماع الحكومة موقف تطور فيروس كورونا المستجد في مصر، وتناولت الوزيرة موقف الخطوات التنفيذية التي تقوم بها مصر للحصول على لقاح فيروس كورونا المستجد، وعرضت موقف اللقاحات البحثية العالمية، مشيرة إلى أن عدد اللقاحات الأحدث يبلغ 217 لقاحاً، منها عدد 63 لقاحاً بالتجارب السريرية.

كما تناولت الوزيرة معدلات الإصابات على مستوى المحافظات، حيث أوضحت أن المحافظات التي شهدت زيادة مرتفعة في أعداد الإصابات بكوفيد-19 يأتي على رأسها القاهرة ثم الإسكندرية ثم الغربية ثم الأقصر، وكذلك المحافظات التي تشهد زيادة متوسطة في أعداد الإصابات فتشمل المنوفية، وسوهاج، وأسوان، والأخيرة التي تشهد انخفاضاً في أعداد الإصابات بفيروس كورونا مثل جنوب سيناء، والمنيا، والسويس، والإسماعيلية.

وحول موقف السياحة العالمية والوطنية في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد، لفتت وزيرة الصحة إلى ما أكده البيان المشترك بين منظمة السياحة العالمية، ومنظمة الصحة العالمية، والذي تم التأكيد خلاله على أهمية التعاون أكثر من أي وقت مضى، بين القطاع الصحي، والقطاعات الاقتصادية المختلفة وخاصة قطاع السياحة، مع مشاركة المعلومات المُحدثة والموثوقة، سواء بالنسبة للسياح أو لقطاع السياحة.

قائمة السفر الآمن حول العالم

وحول وضع مصر عالمياً فيما يخص السياحة والسفر، أكدت وزيرة الصحة أن قائمة السفر الآمن حول العالم تضمنت "100 وجهة" من ضمنها جمهورية مصر العربية، وتشمل القائمة الدول التي تبنت بروتوكولات موحدة عالمياً، وأظهرت التزامها بالتدابير الصحية، لذا تم السماح لها بإعادة فتح قطاع السياحة لديها أثناء تعافيها من تفشي فيروس كورونا.

كما أشارت الدكتورة هالة زايد إلى أن عودة الأنشطة والفعاليات تعد شهادة تميز لإدارة الحكومة المصرية للأزمة، مما جعل مصر هي البلد الوحيد تقريباً في المنطقة التي شهدت عودة للأنشطة الفنية والثقافية، في وقت لا تزال فيه الدول الأخرى في المنطقة والعديد من دول العالم تغلق أبواب مؤسساتها أمام الجمهور جراء إجراءات الغلق المتبعة بسبب فيروس كورونا.