عاجل

البث المباشر

تكريم فائزي مسابقة مبارك الحمد الصباح للتميز الصحافي

المصدر: العربية.نت

اختتمت مسابقة الشيخ #مبارك_الحمد_الصباح للتميز الصحافي نسختها الـ 9 بحفل تكريمي للفائزين بجوائز #المسابقة التي حملت اسم أحد رجالات #الكويت الذين ساهموا في بناء الدولة الحديثة، بعد منافسة نحو مئتي عمل مؤهل مطابق مكتمل لشروط المسابقة، التي انطلقت منذ العام 2009 وأضافت منذ النسخة السابقة مجالات أوسع للتنافس في فئة #الشباب_الكويتي إضافة إلى فئة العمومي والتي تضم مختلف العاملين في القطاع الاعلامي والمؤسسات الإعلامية الكويتية.

النسخة الأخيرة من المسابقة رصدت فرصا تدريبية للفائزين من فئة الشباب للالتحاق بالمؤسسات الإعلامية العربية والدولية لاكتساب خبرات تصقل مهاراتهم، إضافة إلى ضمان مشاركة الفائز عن #الأعمال_الكاريكاتورية بمعرض دولي يقام في فرنسا.

وأكد #وزير_الخارجية_الكويتي حرص رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح على التركيز على الشباب، بالمسابقة لأنهم ركائز للانطلاق للمستقبل معرباً عن سعادته باستمرار هذه المسابقة حتى وصلت إلى دورتها التاسعة.

ونوه بتركيز هذه الدورة على تدريب الفائزين الشباب قائلا "إذا وفرنا للشباب التدريب المطلوب في المؤسسات الإعلامية المرموقة، ستكون لدينا ذخيرة من الإعلاميين الشباب الذين سيكونون ركيزتنا للانطلاق للمستقبل".

وزير الإعلام الكويتي الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح أعرب عن سعادته بمشاهدة عدد كبير من المميزين في مجال #الصحافة، متمنيا للجميع استمرار التميز والإبداع لتشهد الدورة العاشرة المقبلة استمرار الطاقات الإبداعية في الكويت بالتميز والتقدم.

محمد الكندري الفائز بجائزة التقرير الصحافي لفئة الشباب اعتبر أن المسابقة فرصة جيدة وقيمة في اكتساب المعلومات التي تقدمها للمتسابقين وأعرب عن سعادته لمشاركته وتحقيقه الفوز للمرة الثانية للتوالي، آملا أن تكون الدورات التي تقدمها المسابقة تتناول مواضيع ممتازة وجميلة.

المتسابق مبارك العجمي قال إن الجائزة لها معنى معنوي ودافع للمزيد من التطور الصحافي والمهني في العمل كذلك دافع إيجابي للمزيد من الطموح وتعني الكثير للشباب الكويتي باعتبارها #جائزة سنوية مميزاتها صقل شخصية الشاب الكويتي، وأضاف قائلا "نحن بحاجة لهذه الجوائز مهما وصلنا من تطور مهني أو وظيفي أو أكاديمي مثل هذه البرامج والمسابقات تعزز من الثقة في النفس وتطور من الأداء خاصة ونحن نعيش في عصر السرعة خاصة مع مواقع #التواصل_الاجتماعي ، تلك الوسائل الموجودة في كل بيت والإعلام الاجتماعي التقليدي يواجه منافسة محتدمة مع مواقع التواصل الاجتماعي ومنصات الإعلام الجديد."

أما الفائزة عن قسم المرئي والمسموع وهو مخصص لفئة الشباب الكويتيين زهراء الكاظمي من قناة مجلس الأمة «المجلس» فقالت إن هذه المسابقة تشجع الشباب أكثر ليبدعوا ويتميزوا من خلال العمل على تقارير #صحافية من خلال #التنافس_الإعلامي .

إعلانات