محمد بن زايد وماكرون يبحثان محاربة التطرف وتجفيف منابعه

نشر في: آخر تحديث:

بحث الشيخ #محمد_بن_زايد آل نهيان، ولي عهد #أبوظبي، في اتصال هاتفي، أمس الاثنين، مع الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، القضايا ذات الاهتمام المشترك على الساحتين الإقليمية والدولية، وآخر المستجدات والأوضاع التي تشهدها المنطقة.

وأكد الجانبان سعيهما لتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة، وبشكل خاص تعاونهما في محاربة التطرف والإرهاب، وتجفيف منابعه ومصادر تمويله.

كما تبادل محمد بن زايد و #ماكرون وجهات النظر حول عدد من القضايا التي تهم البلدين، حسب ما جاء على وكالة الأنباء الإماراتية "وام".