عاجل

البث المباشر

30 قتيلاً في هجوم انتحاري ضد أنصار طالباني بالعراق

المصدر: بعقوبة – فرانس برس

قتل 30 شخصاً عندما فجّر انتحاري نفسه بين مؤيدين للرئيس العراقي جلال طالباني كانوا يحتفلون في أحد شوارع قضاء خانقين (شرق العراق) بظهوره في تسجيل مصوّر، بحسب حصيلة جديدة أفاد بها مصدر أمني وآخر طبي.

وكانت حصيلة سابقة أشارت إلى مقتل 20 شخصاً في هذا التفجير الانتحاري، وهو الهجوم الانتحاري التاسع اليوم في العراق.

وأوضح ضابط برتبة عقيد في الشرطة لوكالة "فرانس برس" أن "الانتحاري فجّر نفسه بين مجموعات كانت تحتفل بفيديو طالباني في قصاء خانقين" الواقع على بعد 175 كلم شمال شرق بغداد والمتنازع عليه بين العرب والأكراد.

وظهر طالباني في التسجيل وهو جالس على كرسي قبل أن يضع ورقة اقتراع خاصة بالانتخابات التشريعية في الصندوق المخصص لها، ليرفع بعدها ابهامه الذي غطّاه الحبر وسط تصفيق مجموعة من الحاضرين.

وعرض الفيديو على محطات تلفزيونية كردية، علماً أن العراقيين المقيمين في الخارج بدأوا منذ الأحد التصويت في الانتخابات التشريعية.

ووقع هذا الهجوم في يوم دامٍ في العراق قتل فيه 27 شرطياً وعسكرياً في 8 هجمات انتحارية و3 تفجيرات أخرى وهم يدلون بأصواتهم في يوم الاقتراع الخاص بهم قبل يومين من الانتخابات التشريعية العامة.

إعلانات