عاجل

البث المباشر

ترمب يصف إجراءات مساءلته بالأمر المشين

المصدر: واشنطن، نيويورك - رويترز

وصف الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الأربعاء، إجراءات مساءلته التي دفع بها ديمقراطيون في مجلس النواب الأميركي بأنها "أمر مشين"، نافيا ممارسته ضغوطا على الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خلال المحادثة الهاتفية بينهما والتي كانت محور هذه المساءلة.

وقال ترمب للصحافيين في نيويورك: "إنها أكبر حملة ملاحقة تستهدف شخصا بعينه في التاريخ الأميركي، وهي أمر مشين".

ومن جانبها، أكدت رئيسة مجلس النواب الأميركي، نانسي بيلوسي، أن ملخص المحادثة الهاتفية بين الرئيس ترمب ونظيره الأوكراني في يوليو/تموز، والذي نشرته وزارة العدل، الأربعاء، يؤكد الحاجة لتحقيق بشأن مساءلة ترمب.

وأضافت بيلوسي في بيان أن "إصدار البيت الأبيض لملخص المحادثة يؤكد قيام الرئيس بسلوك يقوض نزاهة انتخاباتنا والمنصب الذي يتولاه وأمننا القومي".

وأظهر مضمون المكالمة الهاتفية بين الرئيسين الأميركي والأوكراني، التي نشرها البيت الأبيض، الأربعاء، أن ترمب طلب فعلا من فولوديمير زيلينسكي التحقيق في شأن خصمه جو بايدن.

وقال ترمب لزيلينسكي في المكالمة التي جرت في 25 تموز/يوليو "ثمة حديث كثير عن نجل بايدن وعن أن بايدن أوقف التحقيق، ويريد أناس كثيرون أن يعرفوا المزيد عن هذا الموضوع، من هنا سيكون رائعاً أن تجروا تحقيقا في هذا الشأن".

واقترح ترمب على نظيره الأوكراني أن يتعاون في هذا السياق مع محاميه رودي غولياني، ووزير العدل الأميركي بيل بار.

إعلانات