عاجل

البث المباشر

القوات العراقية تحبط هجوماً لـ"داعش" وسط الرمادي

المصدر: دبي - قناة العربية

أحبطت قوات الأمن العراقية هجوماً لتنظيم "داعش" في حي الحوز وسط الرمادي عقب اشتباكات بين الجانبين، غير أن الجيش العراقي لا يزال غير قادر على اقتحام مدينة تكريت. فإقدام عدد من شباب قرية تل علي غرب كركوك على إضرام النار في راية "داعش" إلى جانب إحدى الثكنات أجبر مسلحي التنظيم على العودة إلى القرية بعد انسحابهم منها وعدد من القرى والبلدات بعد هزيمتهم في آمرلي وسليمان بك.

هؤلاء عادوا على متن 100 مركبة ليخطفوا عشرات الأشخاص من عناصر الشرطة والجيش والصحوات السابقين من الذين أعلنوا مقاطعتهم العمل في صفوف القوات الحكومية على حد تعبير الأهالي.

جرى اقتياد المخطوفين إلى بلدة الحويجة بينما تعالت نداءات من السكان لمنع وقوع مجزرة بحق هؤلاء.

من جهة أخرى تحدثت مصادر إعلامية عن اشتباكات بين "داعش" والبيشمركة جنوب كركوك على تخوم طوزخورماتو.

الأنباء تحدثت أيضاً عن قصف جوي على مناطق ناحية الزاب والحويجة.

وفي المناطق الشمالية من الرمادي انفجرت سيارة يقودها انتحاري استهدفت ناقلة جند. الحادث خلف عدداً من الضحايا بين قتيل وجريح.
الجيش العراقي قال إن قوات النخبة العراقية قضت على 22 من عناصر "داعش" خلال مواجهات في منطقة جرف الصخر جنوب بغداد.

ورغم التقدم الذي تحرزه القوات العراقية ضد "داعش" في جبهات عدة فإن ذلك يبقى أملاً بعيد المنال لسكان تكريت كبرى مدن محافظة صلاح الدين.

إذ لا تزال محاولات الجيش العراقي لاقتحام المدينة وطرد مسلحي "داعش" منها تصطدم بضراوة مقاومة متطرفي التنظيم.

إعلانات

الأكثر قراءة