العبادي: القوات العراقية هي من يقاتل داعش على الأرض

نشر في: آخر تحديث:

جدد رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، رفض بلاده لوجود أية قوات برّية أجنبية على أرضها لأن العراق يسعى جاهدا لتحقيق النصر بجهود قواته الأمنية على عصابات "داعش" الإرهابية والتوجّه الى مرحلة الإعمار والبناء، حسب تعبيره.

وأكد العبادي، اثناء استقباله وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند، أن "القتال الحقيقي على الأرض ضد تنظيم داعش الارهابي، هو لقواتنا الأمنية والحشد الشعبي والقوات المرابطة في القتال.. والجهد الدولي يكون مساعدا لها عن طريق الضربات الجوية".

ودعا العبادي، بحسب بيان صادر عن مكتبه الإعلامي، المجتمع الدولي الى "بذل المزيد من الجهود لمساعدة العراق في حربه ضد تنظيم داعش الإرهابي"، مشيرا الى أن "العراق يخوض حربا ضد هذا التنظيم الارهابي والجماعات الارهابية الأخرى وهو بحاجة الى أن يساهم المجتمع الدولي بشكل فاعل في مساعدته للتخلص من هذه العصابات الإجرامية".

وكان رئيس الوزراء العراقي قد استقبل في بغداد، أمس الاثنين، وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند. وجرى خلال اللقاء مناقشة التطورات الأمنية والسياسية التي يشهدها العراق والمنطقة والجهود الدولية لمحاربة عصابات "داعش" الإرهابية، بالإضافة الى السبل الكفيلة لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

وأبدى وزير الخارجية البريطاني "دعمه للحكومة العراقية برئاسة العبادي في حربها ضد التنظيمات الإرهابية".