تشكيل لواء مهمات عشائري بالأنبار بانتظار ساعة الصفر

نشر في: آخر تحديث:

قال وسام الحردان، رئيس مجلس صحوة العراق، إن خلايا العشائر المنتشرة على طول محافظة الأنبار بدأت بتنفيذ عمليات نوعية ضد "الدواعش"، ولم يتم الإعلان حفاظاً على سلامة المقاومين داخل المدن المحتلة.

وأضاف رئيس مجلس صحوة العراق، الجمعة، في تصريح للمركز الخبري لشبكة الإعلام العراقي، أن "6 آلاف عنصر من ثوار العشائر، هم مسلحون ومنتشرون بصورة سرية في مختلف مدن الأنبار، وهم بانتظار إعلان ساعة الصفر من قوات الجيش والشرطة للانتفاض من داخل المدن ضد العصابات الداعشية".

وتابع أن "قوات الجيش والشرطة التي ستتولى التقدم نحو المدن التي تخضع لسيطرة الإرهابيين ستتلقى دعماً مهماً وكبيراً من ثوار العشائر المنتشرين داخل تلك المدن، وستسهل عملية تحريرها".

وكان رئيس مجلس الأنبار، صباح كرحوت، قد نشر، اليوم الجمعة، على صفحته الرسمية في موقع "فيسبوك" أن رئيس الوزراء، حيدر العبادي، وافق على تشكيل لواء المهمات الخاصة من أبناء عشائر الأنبار المساندين للقوات الأمنية في محاربة "داعش" الإرهابي.

وأكد موافقة الحكومة على تجهيز القوات الأمنية وقوات الحشد الشعبي بالأسلحة والعتاد لمحاربة "داعش"، وتطهير مدن المحافظة.