عاجل

البث المباشر

"داعش" يقتل 85 فرداً من عشيرة البونمر العراقية

المصدر: دبي - صفاء الضاحي

قتل تنظيم "داعش" 85 فردا من عشيرة البونمر العراقية، في واقعتين منفصلتين، بحسب ما نقلت وكالة "رويترز" عن زعيم عشائري ومسؤول أمني.

وقال الشيخ نعيم الكعود، أحد شيوخ العشيرة، إن "داعش" قتل 50 نازحاً من أفراد العشيرة، أمس الجمعة. وفي واقعة منفصلة قال مصدر أمني إنه جرى العثور على 35 جثة في مقبرة جماعية.

وكان مراسل قناة "العربية" في العراق قد أفاد نقلاً عن مصدر في شرطة مدينة حديثة بمحافظة الأنبار أن مسلحين متطرفين خطفوا 75 شخصاً من عشيرة البونمر. وفي هذه الأثناء أعلن وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي أن قواته ستحرر محافظة الأنبار خلال شهر.

واقتحمت القوات العراقية مدينة بيجي الاستراتيجية بمحافظة صلاح الدين وسيطرت على بعض الأحياء وسط المدينة.

ولا يزال مسلحو التنظيمات المتطرفة في محافظة الأنبار يصعدون الضغط على عشائر البونمر، إذ أعلن مصدر أمني في شرطة مدينة حديثة قيام المتطرفين بخطف 75 شخصاً من البونمر، بعد أن قاموا بجمع العائلات النازحة في الصحراء إلى منطقة رأس الماء قرب بحيرة الثرثار.

وأكد المصدر الأمني أن احتجاز هذه العائلات كان بغرض خطف أبناء العشيرة التي اقتحم تنظيم "داعش" مواقعها بعد نفاد ذخيرتهم وتموينهم وسيطر على نواحي الزاوية والفرات والبكر شرق مدينة هيت، واختطف بعض شيوخ تلك العشائر.

وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي، الذي قام بزيارة ميدانية إلى قاعدة عين الأسد الجوية شمال مدينة هيت بمحافظة الأنبار، أعلن أن القوات الأمنية والعشائر ستستعيد الأنبار من يد المتطرفين في غضون شهر واحد, في وقت أعلنت واشنطن عن إمكانية وصول خبراء عسكريين أميركيين إلى الأنبار بعد المجزرة التي تعرضت لها عشائر البونمر.

وفي محافظة صلاح الدين شمال العراق تمكن قوات الجيش العراقي من اقتحام مدينة بيجي نهار الجمعة واستعادت حي التأميم وسط المدينة بعد أن كانت سيطرت على الحي الصناعي في تلك المدينة التي تقع قرب كبرى مصافي النفط في العراق.

وفي خطوة لدعم القوات العراقية أعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل أن بلادها مستعدة للإسهام في تدريب جنود عراقيين لتمكينهم من مجابهة المقاتلين المتطرفين الذين يسيطرون على أجزاء من العراق, مع مواصلة التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة بضرب معاقل المتطرفين شمال العراق وغربه.

إعلانات