عاجل

البث المباشر

لندن: "قاطع رؤوس الرهائن" بالعراق ربما أصيب في غارة

المصدر: لندن - رويترز

قالت بريطانيا إنها تحقق في تقارير قالت إن رجلاً يعتقد أنه بريطاني الجنسية ويشتبه بقطعه الرؤوس في شرائط مصورة بثها تنظيم "داعش" أصيب في غارة جوية قادتها الولايات المتحدة الأسبوع الماضي.

وقالت صحيفة "ميل أون صنداي" البريطانية إن من المعتقد أن هذا الرجل الذي أطلقت عليه وسائل الإعلام البريطانية اسم "جون الجهادي"، أصيب في غارة جوية على اجتماع لزعماء التنظيم في بلدة عراقية متاخمة للحدود السورية السبت الماضي.

وأضافت الصحيفة أنه قيل أيضاً إن زعيم التنظيم أبوبكر البغدادي أصيب في الهجوم.

وقالت متحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية: "لدينا علم بهذه التقارير، ولا نستطيع تأكيدها".

وبثت يوم الخميس كلمة زعمت أنها للبغدادي في أعقاب روايات متضاربة خرجت من العراق عن إصابته يوم الجمعة في هجمات جوية أميركية.

وقال مسؤولون أميركيون، يوم الثلاثاء، إنهم لا يستطيعون تأكيد ما إذا كان البغدادي أصيب في غارة قرب الفلوجة في العراق.

وقالت "ميل أون صنداي" التي ذكرت أن مصدرها ممرض لم تنشر اسمه، إن "جون الجهادي" والبغدادي وآخرين من جرحى تنظيم "داعش" نقلوا إلى المستشفى، ثم نقلوا بعد ذلك إلى بلدة الرقة السورية.

وذكرت الصحيفة أنه لم يعرف مدى خطورة إصاباتهم.

إعلانات