عاجل

البث المباشر

تغييرات تطال مفاصل في وزارة الداخلية العراقية

المصدر: بغداد - جواد الحطاب

أعلن مكتب رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، أمس الأحد، إعفاء وكيل وزارة الداخلية الأقدم، عدنان الأسدي، من منصبه بعد أيام من التكهنات والشائعات التي أشارت إلى إقالة الأخير وتكذيب الوزارة للخبر جملة وتفصيلاً. وحذرت الداخلية بعض وسائل الإعلام التي تحاول من خلال بثها لأخبار كاذبة الهدف منها التأثير على عمل الوزارة.

من جهته، أكد المتحدث باسم مكتب العبادي، رافد جبوري، أن "رئيس مجلس الوزراء قرر إعفاء عدنان الأسدي من منصبه كوكيل أقدم لوزارة الداخلية"، مضيفا أن "قراراً صدر بتعيين الأسدي مستشاراً أمنياً لرئيس الوزراء".

كما شغل الأسدي منصب الوكيل الأقدم لوزارة الداخلية منذ سنوات، وخلال الدورة الانتخابية السابقة كان يقوم بمهام الوزير، خاصة بعد عدم تعيين وزير للداخلية طوال أربع سنوات، ويوصف بأنه "رجل المالكي" في الملف الأمني.

ويعتبر العبادي، بعد التغيير الذي أجراه لكبار القادة في وزارة الدفاع وتأكيده أمام وفد من القادة العسكريين في 12 نوفمبر 2014، "أن القيادة العسكرية يجب أن تتمتع بالكفاءة والنزاهة والشجاعة حتى يقاتل الجندي بشكل صحيح".

ويتوقع أن يشمل قرار الإعفاء الضباط الذين كانوا يعملون مع الأسدي، وضمن فريقه الأمني.

إعلانات