عاجل

البث المباشر

الجعفري لسفراء أوروبا: السنّة ضحية داعش الأولى

المصدر: بغداد- جواد الحطاب

أكد بيان لوزارة الخارجية العراقية، أن الوزير إبراهيم الجعفري، شدد على أن "داعش يستهدف العراقيين جميعاً وليس طائفة أو قومية بعينها، والدليل على ذلك أنه يدعي الدفاع عن حقوق أهل السنة في العراق، لكن واقع الحال يشير إلى أن السنة هم الضحية الأولى لداعش".

وطالب وزير الخارجية العراقي بـضرورة المشاركة الفاعلة في التحالف الدولي ضد تنظيم داعش، وجاء ذلك أثناء استقباله في مقر الوزارة ببغداد، يوم أمس الاثنين، السفراء الأوروبيين المعتمدين لدى العراق.

وأكد الجعفري على "أهمية دور الحشد الشعبي باعتباره قوة شعبية ساندة للقوات الأمنية"، موضحا أنه "لا يمكن اعتبار هذه القوة بمثابة ميليشيات عسكرية لأنها تتحرك تحت مظلة القيادة العامة للقوات المسلحة"، بحسب نص تصريحاته.

ويذكر أن مليشيات الحشد الشعبي ارتكبت العديد من الانتهاكات في تكريت وغيرها من المدن العراقية.

وأوضح الجعفري للسفراء أن "الحشد لا يمكن أن يكون بديلاً عن القوات العراقية بل على العكس من ذلك فهو ظهير وساند لها،" مشيرا إلى "ان الحرب ضد عصابات داعش هي حرب غير تقليدية وهي بذلك تحتاج الى إجراءات غير تقليدية لمواجهتها".

إعلانات