فيديو.. قوات من الحرس الثوري الإيراني بمعركة الفلوجة

نشر في: آخر تحديث:

أظهر فيديو انتشر في وسائل التواصل الاجتماعي، مشاركة عناصر من الحرس الثوري الإيراني في معركة الفلوجة بالعراق.

والفيديو القصير يظهر عنصرا من قوات الحرس الثوري الإيراني وهو يمسك هاتفه الخلوي ويتحدث بالفارسية قائلا "نحن في ظهر الجمعة، وهذه عمليات تحرير الفلوجة. أنا إيراني".

وبعدها يقول أحد الأشخاص الواقفين "نحن عراقيون". وبعد هذا يهتف الحاضرون بشعارات طائفية.

يأتي انتشار هذا الفيديو بعدما سبب حضور الجنرال الإيراني، قاسم سليماني، قائد قوات فيلق القدس، الجناح الخارجي للحرس الثوري الإيراني، احتجاجات واسعة في صفوف السياسيين العراقيين، ما أجبر وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري على القول إن سليماني يعمل مستشارا عسكريا للحكومة العراقية.

ومع استمرار معركة الفلوجة -الخاضعة لسيطرة تنظيم داعش- وتزايد الانتهاكات التي تمارسها ميليشيات الحشد الشعبي المدعومة من النظام الإيراني، تتعالى الأصوات بإبعاد تلك الميليشيات عن مسرح المعارك ومحاسبة المسؤولين عن أعمال القتل والتنكيل بحق النازحين.

وحضور ميليشيات الحشد الشعبي بشعاراتهم الطائفية في معركة الفلوجة وممارساتهم بحق المدنيين من أبناء المدينة، ينذر بزيادة العنف الطائفي في العراق، وجر البلاد إلى حرب طائفية أخرى. ومشاركة قوات إيرانية في المعارك من شأنها أن تزيد من الاحتقان الطائفي، ما قد يؤثر سلبا على الحرب ضد تنظيم داعش.