الموصل.. طائرات داعش تعود واستعدادات في الساحل الأيسر

نشر في: آخر تحديث:

كشف ضابط عراقي في جهاز مكافحة الإرهاب، اليوم الاثنين عن دعوة القوات العراقية عبر وسائل إعلام محلية أهالي 6 أحياء في الساحل الأيسر شرقي الموصل للتهيؤ لعملية تحريرهم من بطش داعش والإسراع في الابتعاد عن تجمعات عناصر التنظيم والتحصن داخل البيوت وعدم الخروج منها.

وأضاف الضابط الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، بحسب مراسل العربية، أن تلك الدعوات تأتي ضمن الاستعدادات لاقتحام الأحياء الستة. وقال: "إن الأحياء الستة هي الحي العربي والحدباء شمالاً والمثنى والكرامة والقدس شرقا والمنطقة الصناعية، منوهاً إلى أن المنطقة الأخيرة تخلو من المدنيين بشكل كامل."

في المقابل، كشفت مصادر عسكرية عن عودة طائرات داعش المسيرة في سماء الأحياء المحررة، ما ينذر بخطر عودة استهداف المناطق المحررة شرق المدينة بمقذوفات الهاون وصواريخ الكاتيوشا التي يمتلكها داعش، وعادة ما يسقط ضحايا بين المدنيين في ذلك القصف (الانتقامي) من سكان الموصل في المناطق المحررة.

خطة جديدة

يذكر أن سوء الأحوال الجوية أدى في الأيام الأخيرة إلى عرقلة "خطة جديدة" تقضي بإطلاق هجوم عسكري متزامن على مركز الموصل من خمسة محاور وتسمح بإشراك خمسة آلاف جندي أميركي بالاندفاع مع القطعات المتمركزة في المحور الشمالي. كما توكل لميليشيا الحشد معركة الساحل الأيمن لتعويض الفراغ الذي تركته الشرطة الاتحادية بعد نقلها إلى شرق الموصل وفق ما ذكرت صحيفة "المدى" الاثنين.