الموصل.. داعش يتسلل مجدداً من الغرب عبر دجلة

نشر في: آخر تحديث:

أفادت مصادر عسكرية أن القوات العراقية أحبطت أمس الخميس عمليات تسلل جديدة لعناصر داعش وذلك عبر زوارق في نهر دجلة من الساحل الأيمن الغربي إلى الساحل الأيسر المحرر شرق الموصل. وأشارت إلى مقتل عدد من عناصر داعش في عمليات التسلل الفاشلة.

إلى ذلك، استهدفت مقاتلات التحالف الدولي ومدفعية القوات العراقية من جديد مواقع داعش في الساحل الأيمن تمهيدا لبدء انطلاق آخر مرحلة من تحرير الموصل، وذلك من أجل استنزاف قدرات المتطرفين القتالية هناك.

سيارة مفخخة

أما في الساحل الأيسر، فأعلنت خلية الإعلام الحربي، الخميس، تفجير سيارة مفخخة كانت معدة لاستهداف مدنيين وعناصر أكمنية.

وقالت الخلية إن "مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية ضبطت عجلة مفخخة كانت تنوي استهداف المواطنين، وتم تفجيرها تحت السيطرة في حي الانتصار بالموصل".

يذكر أن الجانب الأيسر للموصل تحرر بشكل كامل في 25 يناير، وبدأت القوات الأمنية تحضيراتها بانتظار انطلاق إشارة التقدم نحو الساحل الأيمن.

وكانت وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون، أكدت الأربعاء الماضي أن مسلحي "داعش" المتواجدون بساحل الموصل الأيمن يواجهون مصير "الاستسلام أو الفناء"، مشيرة إلى استمرار ضربات طيران التحالف الدولي تمهيداً للمعركة المرتقبة.

وقال المتحدث باسم البنتاغون جيف ديفيس في بيان رسمي، إن "القوات العراقية تسيطر على الساحل الأيسر بالكامل ولا يستطيع عناصر التنظيم المتواجدون في الأيمن الهروب إليه وهم محاصرون من الجهة الغربية ولا تصل لهم المؤن والإمدادات".