الجيش العراقي يتأهب لمعركة تلعفر ضد داعش

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت #وزارة_الدفاع_العراقية، إنهاء استعداداتها العسكرية لخوض معركتها الجديدة ضد تنظيم داعش في قضاء تلعفر غرب مدينة الموصل بمساندة #ميليشيات_الحشد الشعبي، وفقا لقناة "العربية"، الاثنين.

وستدور المعركة الجديدة ضد تنظيم داعش في محافظة #نينوى، وبالتحديد نحو قضاءي تلعفر غرب الموصل والشرقاط جنوبا بقيادة الجيش وبإسناد من ميليشيات الحشد الشعبي.

وفي سياق الاستعدادات العسكرية، سلمت الفرقة المدرعة التاسعة والتي كانت متمركزة في مدينة الموصل ملفها الأمني لقيادة الشرطتين الاتحادية والمحلية، وباشرت بالتمهيد للتحرك نحو تلعفر.

بينما أفادت مصادر أمنية بأن الطيران العراقي باشر بالفعل القصف على مواقع تنظيم #داعش ومقراته الرئيسية في القضاء لإضعاف قواه الدفاعية.

كما أن ميليشيات الحشد الشعبي بدأت قبل عدة أيام تنفيذ عمليات عسكرية في المحيط الشرقي لتلعفر.

وفي #قضاء_الشرقاط جنوب #الموصل، أفاد مصدر أمني بأن طيران الجيش شن عدة غارات مستهدفا مواقع قتالية لتنظيم داعش في الضفة الشرقية التي لا تزال تحت سيطرة المتطرفين.

وفي محاولة لتعزيز تواجده العسكري، شن تنظيم داعش هجومين متفرقين في محافظتي صلاح الدين ونينوى هما الأعنفان منذ استعادة #الموصل.